fbpx
كتاب الراية

من الواقع …. دافوس.. التاريخ يقف عند نقطة تحول

كلمة صاحب السمو شملت الأوضاع الإقليمية والعالمية

شارك سمو الأمير المفدى، حفظه الله ورعاه -في مؤتمر أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة دافوس السويسرية، بعد انقطاع دام عامين من الاجتماعات الافتراضية، بسبب تفشي جائحة كورونا التي ضربت العالم خلال السنتين الماضيتين.

وألقى سمو الأمير المفدى، في مؤتمر دافوس، كلمة شاملة، تحدث فيها عن الأوضاع الإقليمية والعالمية، السياسية منها والاقتصادية ومجالات الطاقة والبيئة.

ويشارك في أعمال المنتدى الذي كان يُعقد عادة في يناير من كل عام في مدينة دافوس، نحو 50 رئيس دولة وأكثر من 2500 شخصية سياسية واقتصادية ورجال أعمال.

ويأتي هذا المؤتمر في نسخته الحالية، حيث يحمل منتدى هذا العام عنوان «التاريخ يقف عند نقطة تحول.. السياسات الحكومية واستراتيجيات الأعمال» ويأتي هذا المؤتمر في ظل اشتعال الحرب الروسية الأوكرانية، وفي ظل أزمات اقتصادية تطل برأسها، مثل أسعار الطاقة، والأزمة الغذائية، التي تلوح بالأفق، مع بدء انتشار ما يسمى بجدري القرود.

ومدينة دافوس صغيرة، حيث تقع على نهر لاندويسر في مقاطعة براتيقو في كانتون غروباندن بسويسرا، وتشتهر دافوس بوصفها البلدة المستضيفة للاجتماعات السنوية للمنتدى الاقتصادي العالمي، الذي يجتمع فيه نخبة من رجال السياسة والأعمال من مختلف دول العالم للتباحث حول قضايا سياسية واقتصادية معينة.

يشارك في هذا المؤتمر عدد من المسؤولين ورجال الأعمال القطريين.

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X