fbpx
اخر الاخبار
بتحقيق العديد من الأرقام القياسية ..

ختام النسخة الـ14 لميليبول قطر

الدوحة – قنا:

تحت الرعاية الكريمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، اختتمت مساء اليوم النسخة الـ 14 للمعرض الدولي للأمن الداخلي والدفاع المدني ميليبول قطر 2022 التي أقيمت في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات واستمرت ثلاثة أيام .. كما تحدد يوم 29 من أكتوبر 2024 لعقد النسخة المقبلة.
وخلال مؤتمر صحفي عقد بهذه المناسبة أكد سعادة اللواء ناصر بن فهد آل ثاني رئيس لجنة ميليبول قطر، أن هذه النسخة حققت نجاحا كبيرا وسجلت العديد من الأرقام القياسية مبينا أن ميليبول قطر 2022 بلغ إجمالي قيمة الصفقات التي تم توقيعها خلاله 592 مليون ريال، وزاره أكثر من 11 ألفا و500 زائر.
وأضاف أن المعرض قام بتغطية فعالياته وأحداثه وأجنحته 587 وسيلة إعلامية مقروءة ومسموعة ومرئية وإلكترونية من مختلف دول العالم، كما شارك به 389 وفدا رسميا من أصحاب المعالي والسعادة الوزراء وقادة الشرطة في عدد من الدول الشقيقة والصديقة ورؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدين لدى الدولة وممثلي الشركات العارضة.
ولفت سعادة اللواء ناصر بن فهد آل ثاني إلى أن هذه النسخة استقطبت 222 جهة عارضة من 22 دولة من مختلف قارات العالم من بينهم 60 في المئة من العارضين يشاركون لأول مرة، وأن الجهات العارضة التي شاركت للمرة الأولى تنتمي لثماني دول هي “أستراليا وكندا وقبرص وكرواتيا وفنلندا والهند وهولندا وسلوفاكيا”.
وتابع بأن المعرض ضم أجنحة تمثل 5 دول “فرنسا وأمريكا الشمالية وألمانيا وإيطاليا إلى جانب النمسا التي تشارك للمرة الأولى، فضلا عن المشاركات الدولية المنفردة لافتا إلى مشاركة 99 جهة عارضة من دولة قطر، منوها إلى أن العديد من الشركات العارضة أبدت رغبتها بالمشاركة في النسخة المقبلة والتي تحدد لها أيام 29 إلى 31 أكتوبر 2024 ، وأنه جار التواصل معها لتوقيع عقود المشاركة وأن معظم هذه الشركات متخصصة في مجال الأمن الإلكتروني.
وعن استفادة دولة قطر من هذا الحدث الأمني الهام في تأمين بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 ، أوضح رئيس لجنة ميليبول قطر أنه تم التسويق للشركات الأمنية لعرض منتجاتها للاستفادة منها في البطولة، وقد استجاب الكثير منها وشاركت في هذه النسخة مؤكدا أن الأمن السيبراني وتأمين الفعاليات الكبرى أصبح أمرا في غاية الأهمية للكثير من الدول، وأن قطر حريصة على مواكبة التطور الحاصل في هذا الجانب وهي تسير على الطريق الصحيح لحماية أمنها وأمن أبنائها ومقدراتهم.
من جانبه أكد السيد فرانسوا جولييه مدير فعاليات ميليبول الدولية على أهمية هذا الحدث الأمني الكبير في المنطقة في جمع اللاعبين الرئيسيين في صناعات الأمن الداخلي والدفاع المدني وكونه منصة تخلق روابط مثمرة بينهم.
وتابع بأن نسخة هذا العام تميزت باشتمالها على معدات الأمن والدفاع المدني وتكنولوجيا مكافحة الطائرات بدون طيار ومكافحة الحرائق، إضافة إلى قطاعات الحلول التقنية والإدارة الآمنة للفعاليات الكبرى ومكافحة الجريمة السيبرانية العابرة للحدود الآخذة في التطور والانتشار ومواجهة الأجيال الجديدة من التهديدات.
وعبّر مدير فعاليات ميليبول الدولية عن إعجابه بجهود وزارة الداخلية لتنظيمها الرائع لهذا الحدث الهام وتوفيرها كل وسائل الراحة والدعم للشركات العارضة وتهيئة المناخ الملائم لعقد الصفقات والاتفاقيات بين العارضين.
ويتيح ميليبول قطر الذي ينظم كل عامين للشركات عرض أحدث ابتكاراتها في مختلف القطاعات الأمنية والدفاع المدني والحلول والمعدات الدفاعية وأمن وتقنية الاتصالات والإنقاذ والمنتجات الخاصة بإنفاذ القانون وبرمجيات الاتصالات وغيرها كما يشكل المعرض مع ميليبول باريس شراكة دولية رائدة، ويعتبر من المعارض المتخصصة في تقديم خدمات وتقنيات وابتكارات القطاع الأمني.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X