المحليات
عبر برنامج تنفيذي يستمر أربعة أشهر

جامعة حمد تؤهل قيادات الصف الثاني بهيئة تنظيم الأعمال الخيرية

الدوحة  الراية:

قدَّم مركز التعليم التنفيذي، التابع لجامعة حمد بن خليفة، وحدة أخرى في برنامج تمكين قيادات الصف الثاني في هيئة تنظيم الأعمال الخيرية، الذي طوره المركز بالتعاون مع الهيئة، ويستهدف قيادات الصف الثاني من المديرين والقادة المتخصصين.

وقُدِمت الوحدة الثالثة في برنامج التدريب التنفيذي التي يمتد لأربعة أشهر، تحت عنوان «حل المشكلات واتخاذ القرارات الذكية» لمجموعة تضم 30 مشاركًا من مؤسسات خيرية مختلفة. وقد صمم المركز هذا البرنامج لتلبية متطلبات إطار الكفاءات البشرية في هيئة تنظيم الأعمال الخيرية. ويركز البرنامج على السلوكيات والمهارات اللازمة لأداء الأدوار المتخصصة بفعالية. وبعد الانتهاء بنجاح من جميع وحدات البرنامج الخمس، سيحصل المشاركون على شهادات القيادة التنفيذية من المركز.

قدَّم الجلسة الدكتور عبد الله جودت رزق الله، العضو المنتدب والمشرف العام على شركة ميديا ماسترز برو في الكويت والمستشار والمدرب المحترف. وتناول الدكتور رزق الله، خلال الجلسة، أسس وقواعد اتخاذ القرارات، وسياسات التعامل مع البيانات والمعلومات، وطرق المقارنة واختيار البدائل، وسبل إجراء دراسة متعمقة لبيئة اتخاذ القرار.

واشتملت ورشة العمل على جوانب نظرية ومفاهيمية وتطبيقية عملية كما حدث في الوحدات السابقة. ودخل المشاركون في تحديات تفاعلية لإظهار تقنيات لتحسين تفكيرهم النقدي، وتحليل الموقف، وكيفية تطوير حلول للمشاكل أو اتخاذ القرارات في ظروف مختلفة.

وتحدثت السيدة أفروديت حماد، المدير التنفيذي للمركز، بعد انتهاء الورشة فقالت: «نحن سعداء جدًا بالتعليقات الإيجابية للمشاركين على الوحدة الثالثة، التي قدمت معارف عملية يمكنهم تنفيذها داخل مؤسساتهم. ويتمثل هدفنا من هذا البرنامج التدريبي الذي نقدمه بالتعاون مع الهيئة في مساعدة المؤسسات المحلية على ترسيخ ثقافة المهنية والاحترافية عبر تنفيذ أفضل ممارسات القيادة. ويوضح البرنامج التزام المركز بتقديم برامج متخصصة تعمل على تطوير المهارات الإدارية والقيادية للمؤسسات الوطنية الرئيسية لتعزيز كفاءتها وأدائها».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X