أخبار دولية
تركيا تعتزم إنشاء منطقة آمنة داخل سوريا

أردوغان: سنطهر تل رفعت ومنبج من الإرهابيين

أنقرة – الأناضول:

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن أنقرة بصدد الانتقال إلى مرحلة جديدة بشأن قرارها إنشاء منطقة آمنة على عمق 30 كيلومترًا شمالي سوريا، وتطهير منطقتي تل رفعت ومنبج من الإرهابيين. وأضاف في كلمة أمس أمام أعضاء كتلة حزبه «العدالة والتنمية» بالبرلمان، إن من يحاولون إضفاء شرعية على تنظيم «بي كي كي» الإرهابي وأذرعه تحت مسمّيات مختلفة لا يخدعون إلا أنفسهم. وذكر أن الجهات التي تقدم السلاح للإرهابيين مجانًا وتمتنع عن بيعه لتركيا تستحق لقب «دولة إرهاب لا دولة قانون». وفي سياق متصل، أشار الرئيس التركي إلى أن حلف شمال الأطلسي «الناتو» مؤسسة أمنية، وليس مهمتها دعم التنظيمات الإرهابية. وعلى صعيد آخر، أعلن أردوغان تعطيل اتفاقية المجلس الاستراتيجي رفيع المستوى بين تركيا واليونان. وأشار إلى الانتصارات التي حققتها تركيا في كافة المناطق التي دعمتها بدءًا من ليبيا ووصولًا إلى إقليم قرة باغ، فضلًا عن إحباط مخططات ضد المنطقة ذات عواقب سلبية على تركيا. وأضاف: إن العالم الغربي غير المكترث بالمشاكل الأمنية والمآسي الإنسانية على طول الحدود الجنوبية لتركيا، وجد نفسه في وسط أزمة مماثلة مع الصراع الساخن الذي بدأ في شمال البحر الأسود. وتابع «أولئك الذين واجهوا منذ ثلاثة أشهر فقط في الحرب في أوكرانيا جزءًا صغيرًا جدًا من العبء الذي أخذناه على عاتقنا على مدار 11 عامًا من حيث استقبال لاجئين بدأوا بالفعل بالتذمر». واستطرد: «من جهتنا أعلنا على الفور وبوضوح أننا ضد عضوية فنلندا والسويد في الناتو إثر دعمهما لتنظيم بي كي كي الإرهابي وامتداداته».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X