fbpx
اخر الاخبار

“أشغال’‘ تحصد 9 جوائز دولية للأمن والسلامة من مجلس السلامة البريطاني

تنفيذ 1440 حملة رقابية لمشروعاتها للوقوف على الجوانب المتعلقة بالصحة والرعاية العمالية

الدوحة – الراية : 

للسنة الثالثة على التوالي، تعلن هيئة الأشغال العامة “أشغال” ممثلة في إدارة مشروعات الطرق عن فوزها بتسع جوائز دولية للأمن والسلامة من مجلس السلامة البريطاني عن مشاريع برنامج تطوير البنية التحتية للمناطق خلال عام 2021، لتشمل مشاريع تطوير الطرق والبنية التحتية في أم صلال (الحزمة الأولى) وتطوير جنوب المشاف (الحزمة الثالثة) وتطوير العب ولعبيب (الحزمة الثانية) وتطوير قرية أم العبيرية وجنوب أم العمد وشمال بوفسيلة (الحزمة الأولى) وتطوير شمال وشرق الخيسة (الحزمة الثانية) وتطوير الخريطيات وإزغوى (الحزمة الثالثة) وتطوير شرق الوجبة (الحزمتين الأولى والثالثة)، بالإضافة إلى مشاريع تطوير جنوب المشاف (الحزمة السابعة) ومشروع تطوير شمال عين خالد.

ومن الجدير بالذكر أن إدارة مشروعات الطرق قامت في عام 2021 بتنفيذ 1440 حملة رقابية لمشروعاتها للوقوف على الجوانب المتعلقة بالصحة والرعاية العمالية، كما نجحت في الحصول على تراخيص من وزارة الصحة العامة لإنشاء 14 عيادة خاصة للعاملين، كما تمكنت من عمل فحوصات طبية للكشف عن الأمراض المزمنة لنحو 26977 عامل.

وقد أدى هذا الاهتمام الشديد بتطبيق أعلى ممارسات الصحة والسلامة المهنية من قبل الإدارة إلى تحقيق نسبة وقوع إصابات وحوادث في مواقع العمل بلغت 0.10 خلال 88.7 مليون ساعة عمل في عام 2021، وهذه الأرقام تعكس حجم المجهود الضخم المبذول من قبل الإدارة والتزامها بتوفير أعلى معايير الصحة والسلامة والرعاية الاجتماعية للعمال في مواقع العمل.

وبهذه المناسبة، قال المهندس سعود التميمي، مدير إدارة مشروعات الطرق، إن الفوز بتسع جوائز دولية للصحة والسلامة للسنة الثالثة على التوالي وذلك بعد الفوز بأربعة جوائز في 2020 وثلاثة في 2019، حصلت عليها مشاريع أراضي المواطنين والمناطق القائمة، لهو تأكيد على التزام “أشغال” وسعيها للحفاظ على الصحة والسلامة في المشاريع التي تنفذها والمكانة الرائدة التي تشغلها الهيئة في قطاع التشييد والبناء بدولة قطر من حيث نشر الوعي وأفضل الممارسات في الصحة والسلامة.

كما أشار المهندس سعود التميمي إلى أن فوز مشاريع “أشغال” المتكرر بجوائز السلامة من مؤسسات دولية دليل على حرص الهيئة على الحفاظ على صحة العمال وحياتهم، حيث تعد السلامة ركيزة مهمة لإستراتيجية تنفيذ المشاريع بالهيئة، وثقافة تعمل “أشغال” على نشرها والالتزام بها.

وتجدر الإشارة إلى أنه وعلى مدار الـ 64 عامًا الماضية، تحتفي وتُكرم جوائز السلامة الدولية المنظمات التي أظهرت التزامها بمنع إصابات مكان العمل والحفاظ على الصحة المرتبطة بالعمل خلال السنة السابقة.

ومن جانبه، هنأ مايك روبنسون، الرئيس التنفيذي لمجلس السلامة البريطاني “أشغال” على نجاحها بهذا العدد الهام من الجوائز الدولية للسلامة، قائلاً: ” يود مجلس السلامة البريطاني تهنئة هيئة الأشغال العامة على تحقيق هذا الإنجاز الهام، حيث تأتي هذه الجائزة تقديراً لالتزامها وجهودها الجادة للحفاظ على سلامة العاملين لديها والحد من الإصابات والحوادث والإصابة بالأمراض داخل أماكن العمل.”

وأضاف قائلاً: “تتمثل رؤية مجلس السلامة البريطاني في عدم وقوع إصابة أو ضرر لأي فرد أو إصابته بأي مرض أثناء تأدية عمله – في أي مكان في العالم، وتحقيق هذا الهدف يحتاج لما هو أكثر من الالتزام بالقوانين والتشريعات؛ حيث يتطلب التزام الأشخاص ليس فقط بالصحة والسلامة، ولكن بإعطاء المزيد من الاهتمام بالصحة والرعاية في مناطق العمل.”

نظام فعال لإدارة الصحة والسلامة المهنية

حيث أن الصحة والسلامة من أهم القيم الأساسية لهيئة الأشغال العامة، تعتمد كافة المشاريع التي تم ترستيها على تطبيق نظام فعال لإدارة الصحة والسلامة المهنية وفقاً للشروط والمعايير التي وضعتها إدارة مشروعات الطرق، ويتألف هذا النظام من العناصر الأساسيّة التالية: التزام جميع المسؤولين بالهيئة بمعايير الصحة والسلامة وتطبيقها، ووضع منهج فعال لتحديد وإدارة المخاطر قبل حدوثها، وتنظيم برنامج تدريبي لتعزيز الكفاءات ونقل الخبرات، وإشراك جميع الموظفين بمختلف درجاتهم الوظيفية في كل ما يتعلق بالصحة والسلامة المهنية، بالإضافة إلى وضع أهداف الصحة والسلامة ورصد الإنجازات في هذا الصدد بهدف التحسين والتطوير المستمر، إلى جانب اختيار وتعيين مقاولي الباطن مع القيام بالمراقبة والمراجعة الدورية لأدائهم من قبل الإدارة.

مشروع تطوير الطرق والبنية التحتية في أم صلال (الحزمة الأولى)

بدأ تنفيذ المشروع في ديسمبر 2020، وقد حقق 1.57 مليون ساعة عمل بدون إصابات أو حوادث في عام 2021، ويعمل بالمشروع حوالي 795 عامل تابعين للمقاول الرئيسي شركة حمد بن خالد للمقاولات، إلى جانب المقاولين من الباطن التابعين لهم. يشتمل المشروع على شبكة طرق تمتد على طول 36 كيلومتر تقريباً، وتشمل الأعمال الرئيسية بالإضافة إلى تطوير الطرق، إنشاء شبكة صرف مياه سطحية وجوفية بطول 54 كيلومتر وإنشاء شبكة مياه معالجة بطول 15.8 كيلومتر لتخدم المناطق الخضراء المستقبلية، إلى جانب إنشاء شبكة مياه صالحة للشرب بطول 10 كيلومتر، كما سيتم إنشاء وتمديد أنابيب صرف صحي جديدة وربطها بشبكة الصرف الصحي الرئيسية. كما يشمل نطاق الأعمال تزويد الطرق بالإنارة وتوفير الإشارات المرورية واللوحات الارشادية إلى جانب توفير 4310 موقفاً مخصصاً للسيارات.

مشروع تطوير جنوب المشاف (الحزمة الثالثة)، جائزة السلامة الدولية

بدأ تنفيذ المشروع في يونيو 2019، وقد حقق 6.67 مليون ساعة عمل بدون إصابات أو حوادث في عام 2021، ويعمل بالمشروع 675 عامل على قوة المقاول الرئيسي، ائتلاف شركتي أوربكون للمقاولات وانفرارود. سيوفر المشروع شبكة طرق بطول 12 كلم حيث يهدف إلى تنفيذ بنية تحتية متكاملة تشمل توفير مسارات للمشاة والدراجات الهوائية بطول 12 كم و1800 مواقف مخصصة للسيارات وأعمدة إنارة للشوارع. كما تتضمن أعمال المشروع توفير 6 كم من شبكات الصرف الصحي وتصريف المياه الجوفية ومياه الأمطار بطول 10.7 كم، وشبكة المياه المعالجة (TSE) بطول 7.6 كم بالإضافة إلى شبكات الاتصالات وشبكة المياه الصالحة للشرب وشبكات الكهرباء.

مشروع تطوير العب ولعبيب (الحزمة الثانية)

تنفّذ مشروع تطوير العب ولعبيب (الحزمة الثانية)، شركة البناء القطرية وقد بدأت أعماله في شهر أكتوبر 2020. يضم المشروع 448 عاملا وحقّق منذ بدأ تنفيذ أعماله 2.06 مليون ساعة عمل بدون حوادث. ويعمل المشروع على تطوير الطرق بطول إجمالي 26.5 كم وإنشاء ممرات مشتركة للمشاة بطول 53.1 كيلومترا. كما تتضمن أعمال البنية التحتية، إنشاء 23.2 كيلومترا من شبكة تصريف مياه الأمطار والمياه الجوفية، وتنفيذ شبكة للمياه المعالجة بطول 15.5 كيلومترا و22.4 كيلومترا لصرف مياه الصرف الصحي.

​مشروع تطوير قرية أم العبيرية وجنوب أم العمد وشمال بوفسيلة (الحزمة الأولى)

بدأت أعمال مشروع تطوير قرية أم العبيرية وجنوب أم العمد وشمال بوفسيلة (الحزمة الأولى) في شهر مايو 2020 من قبل ائتلاف شركة متيتو، ويعمل بهذا المشروع 495 عامل. وقد حقق 634 ألف ساعة عمل بدون حوادث منذ بدء تنفيذه. وسيوفر هذا المشروع بنية تحتية متكاملة تشتمل على طرق، وشبكات لتطوير خدمات البنية التحتية في المنطقة.

 مشروع تطوير شمال وشرق الخيسة (الحزمة الثانية)

بدأت شركة شاينا رايلواي بتنفيذ أعمال مشروع تطوير شمال وشرق الخيسة (الحزمة الثانية) في شهر أغسطس 2021 والذي يضم 1105 عاملاً وحقّق 1.17 مليون ساعة عمل بدون حوادث منذ بدء التنفيذ. ويهدف المشروع إلى توفير شبكة شوارع داخلية بالمنطقة بطول حوالي 53 كيلومتر بالإضافة إلى جانب توفير عناصر السلامة المرورية وأنظمة متطوّرة لإنارة الشوارع. كما سيتم ضمن نطاق المشروع، توفير مسارات مشتركة للمشاة والدراجات الهوائية بطول 106 كيلومتر علاوة على توفير 7009 موقفاً مخصّصاً للسيارات. كما يتضمن المشروع توفير شبكة صرف صحي بطول حوالي 89 كيلومتر وشبكة صرف للمياه السطحية والجوفية بطول 48 كيلومتر، وشبكة للمياه المعالجة بطول 35.5 كيلومتر.

​مشروع تطوير الخريطيات وإزغوى (الحزمة الثالثة)

بدأ تنفيذ مشروع تطوير الطرق والبنية التحتية في الخريطيات وإزغوى (الحزمة الثالثة) على ائتلاف شركتي الغانم والشركة الوطنية الصناعية للمقاولات في شهر يناير 2019. وقد حقق 6.22 مليون ساعة عمل بدون حوادث ويعمل به 791 عامل. ويشمل المشروع تطوير شبكة للطرق بطول 63 كم إلى جانب توفير شبكة صرف صحي بطول يبلغ 58 كيلومتراً، وشبكة لتصريف مياه الأمطار والمياه الجوفية بطول 32.46 كيلومتراً، وتنفيذ شبكة للمياه المعالجة بطول 18 كيلومترا. كما يشمل المشروع توفير أنظمة متطورة للإنارة.

مشروع تطوير شرق الوجبة (الحزمتين الأولى والثالثة)

تنفّذ شركة جلفار المسند للهندسة والمقاولات الحزمتين الأولى والثالثة لمشروع تطوير الطرق والبنية التحتية وقد بدأت في تنفيذ أعمال الحزمة الأولى في يونيو 2020 والحزمة الثالثة في فبراير 2021 حيث تضم الحزمتين مجتمعتين 926 عاملاً وحققت الأولى 2.21 مليون ساعة عمل بدون حوادث في حين حقّقت الحزمة الثالثة 780 ألف ساعة. وتعمل الحزمتين على توفير شبكة متكاملة من الطرق إلى جانب مسارات مشتركة للمشاة والدراجات الهوائية ومواقف مخصصة للسيارات وأعمال الزراعة والتشجير. كما توفر الحزمتين شبكات للصرف الصحي والمياه السطحية والجوفية والمياه المعالجة، بالإضافة إلى خطوط المياه الصالحة الشرب.

مشروع تطوير جنوب المشاف (الحزمة السابعة)

بدأ تنفيذ المشروع في أبريل 2020، وقد حقق 3.76 مليون ساعة عمل بدون إصابات أو حوادث في عام 2021، ويعمل بالمشروع 891 عامل على قوة المقاول الرئيسي، ائتلاف شركتي بيتروسيرف ورودبريدج. سيوفر المشروع شبكة طرق متكاملة بطول إجمالي 24.8 كلم ومسارات للمشاة والدراجات الهوائية بطول 41 كيلومتر مع توفير عناصر السلامة المرورية من أنظمة وأعمدة إنارة للشوارع، ولوحات إرشادية وعلامات الطريق علاوة على توفير 1690 موقفاً مخصصاً للسيارات بهدف تعزيز انسيابية الحركة المرورية. بالإضافة إلى تطوير شبكات الصرف الصحي بطول 20 كلم وتصريف المياه السطحية والجوفية ومياه الأمطار بطول 22.8 كلم وشبكة المياه المعالجة بطول 8.5 كلم.

مشروع تطوير شمال عين خالد

بدأ تنفيذ أعمال مشروع تطوير الطرق والبنية التحتية في شمال عين خالد في يناير 2020 من قبل شركة بيتروسيرف. ويضم 235 عاملاً وحقّق 1.29 مليون ساعة عمل بدون حوادث وإصابات. سيوفر المشروع شبكة طرق جديدة بطول حوالي 5.6 كم ومسارات مخصصة للمشاة بطول 14.4 كم إلى جانب تطوير أنظمة الإنارة وتركيب عدد 187 عموداً للإنارة وتوفير 1150 موقفاً مخصصاً للسيارات. كما سيتم تنفيذ أعمال التشجير وتجميل المنطقة إلى جانب أعمال شبكات البنية التحتية حيث سيتم إنشاء شبكة صرف صحي بطول 3.5 كم وشبكة صرف لمياه الأمطار والمياه السطحية بطول 4.16 كم والجوفية بطول 3.6 كم إلى جانب شبكة للمياه المعالجة بطول 1.4 كم وكذلك تمديد خطوط شبكة الاتصالات وتطوير شبكة مياه الشرب.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X