اخر الاخبار

رابطة رجال الأعمال القطريين تستعرض العلاقات التجارية والاستثمارية مع وفد بريطاني

الدوحة ـ قنا

استعرضت رابطة رجال الأعمال القطريين اليوم، مع سعادة السيد رانيل جاياواردينا وزير الدولة للتجارة الدولية في المملكة المتحدة، الذي يزور البلاد حاليا على رأس وفد من بلاده، العلاقات التجارية والاستثمارية.
وقال سعادة السيد جاياواردينا خلال الاجتماع، إن المملكة المتحدة ودولة قطر لديهما علاقات تجارية طويلة الأمد..مضيفا ” إن زيادة التعاون بين بلاده والشركات القطرية قد فتح فرصا كبيرة للبلدين، حيث ارتفعت صادرات المملكة المتحدة إلى قطر بنسبة 40 بالمئة العام الماضي”.
ولفت إلى أنه خلال لقاءاته بالمسؤولين القطريين قد أوضح مدى التزام البلدين بتقديم مزيد من الازدهار من خلال التجارة الحرة العالمية، والعمل بشكل وثيق مع المنظمات الرئيسية مثل رابطة رجال الأعمال القطريين.
وأعرب المسؤول البريطاني عن تفاؤله بمستقبل أفضل لبلاده بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي، قائلا:” نحن في المملكة المتحدة نسارع الزمن لتوطيد علاقاتنا مع الدول المهمة مثل دولة قطر وكافة الدول الخليجية والافريقية وغيرها من الشركاء الاقتصاديين لتعزيز آفاق التعاون الاقتصادي والتجاري للبلاد ، بينما أريد أن أحمل رسالة واضحة إلى شركائنا في قطر، “بأن المملكة المتحدة تتطلع للتعاون مع رابطة رجال الأعمال القطريين لجذب المزيد من الاستثمارات، ونحن الآن لدينا فرصة كبيرة لتعزيز مكانتنا وسط عالم يزداد ترابطا.”
وبدوره أشاد الشيخ نواف بن ناصر آل ثاني، عضو مجلس إدارة رابطة رجال الأعمال القطريين بالعلاقات الثنائية بين دولة قطر والمملكة المتحدة والتي تمتد لجذور تاريخية قديمة، كما تحدث عن العلاقات الاقتصادية بين البلدين وضرورة استمراريتها والعمل الدائم على تطويرها.
جدير بالذكر أن المملكة المتحدة تعد شريكا تجاريا رئيسيا لدولة قطر، ففي عام 2019، بلغت المبادلات التجارية بين البلدين 14 مليار ريال وقد تراجعت جراء جائحة كورونا /كوفيد-19/ إلى 11 مليار ريال عام 2020 لترتفع بنسبة 40 بالمئة عام 2021 وتبلغ 16.6 مليار ريال، وتشير أرقام جهاز التخطيط والاحصاء إلى أن العام 2022 سيكون استثنائيا في العلاقات التجارية بين البلدين، حيث بلغ حجم التبادل التجاري خلال الخمسة أشهر الأولى من هذا العام نحو 9 مليارات ريال، حازت فيها قطر على نصيب الأسد من خلال تصدير ما قيمته 7.4 مليار ريال ، بالإضافة إلى تواجد كبرى الشركات البريطانية في قطر مثل /شل/ وهي من كبار المستثمرين في المنطقة لعدة سنوات، إلى جانب العديد من الشركات البريطانية النشطة في مشاريع البنية التحتية في قطر، ولا سيما شركات الهندسة المعمارية والتصميم وإدارة المشاريع والاستشارات الهندسية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X