الراية الإقتصادية
سيتي سكيب قطر يوفر فرصة لإبرامها

تحالفات استثمارية واعدة تعزز الانتعاش العقاري

الدوحة – الراية:

كشفت مجموعة من الجهات العارضة التي تتحضر للمشاركة في سيتي سكيب قطر الذي تنطلق فعالياته بعد غد الاثنين بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات، أن القطاع العقاري في دولة قطر يشهد تعافيًا سريعًا بعد التراجع الذي عانى منه في ظل انتشار كوفيد-19، وتشير التوقعات إلى تسارع حالة التعافي مع اقتراب موعد بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 التي تستضيفها قطر العام الجاري.

وقال مشاركون: إن السوق تشهد انتعاشًا قويًا وتزايد الطلب بوتيرةٍ متسارعة، وهو ما نتوقع تحسنه خلال الأشهر المقبلة وخصوصًا بعد انطلاق كأس العالم لكرة القدم، على الرغم من التحدي المستمر الذي يفرضه ارتفاع أسعار المواد الخام على مستوى العالم.

وأكدوا وجود إقبالٍ على جميع أنواع العقارات الفاخرة، بما يشمل الشقق السكنية ومنازل التاون هاوس والفلل. كما استقطب مشروع لوسيل على الواجهة البحرية اهتمامًا كبيرًا من العملاء ويري المشاركون قدرة المصارف ومزودي خدمات التمويل على المساهمة في تحفيز نمو القطاع، الذي حظي مسبقًا بدعمٍ حكومي من خلال إصدار اللوائح الجديدة وأنواعٍ مختلفة من التأشيرات. وأضافوا: «ندعم فكرة توسيع خيارات القروض العقارية المخصصة للمشاريع على المخطط أو المشاريع التي لم يصدر لها سند ملكية حتى الآن، مما يساهم في توسيع دائرة المستفيدين وتوفير شرائح جديدة للمطورين والعملاء».

وأثمر التحسن في القطاع عن حدوث بعض التغييرات المهمة في سلوكيات المستثمرين حسبما أشار المشاركون.

وقالوا : «أصبح البائعون اليوم يبحثون عن معلومات مفصّلة حول العقارات التي يريدون شراءها، حيث لمسنا إقبالًا متزايدًا على الخيارات معقولة التكلفة.

كما يمكن منح مشتري المنازل في قطر مزيدًا من خيارات خطط السداد والقروض العقارية لتحفيزهم على الشراء بشكلٍ أكبر.

وأشارت الجهات العارضة في سيتي سكيب إلى أن تعافي القطاع العقاري لا يقتصر على السوق القطرية، حيث يبحث المستثمرون المحليون عن فرص خارج الدولة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X