fbpx
المحليات
نجلاء عبد اللطيف السادة الأولى على القطريين «مسار علمي» :

طموحي الحصول على الدكتوراه في هندسة الإلكترونيات الدقيقة

ما كنت أتوقع الفوز بالمرتبة الأولى بالدولة.. لكنني لم أفقد الأمل

درست بالاعتماد على ذاتي.. ولم ألجأ إلى الدروس الخصوصية

الفضل لربي سبحانه وتعالى على توفيقي.. وأشكر والديّ على دعمي

الدوحة الراية:

كشفت نجلاء عبد اللطيف السادة، من مدرسة الشيماء الثانوية للبنات، الأولى على الطلبة القطريين على مستوى الدولة بالثانوية العامة «مسار علمي» بنسبة 99.88%، عن رغبتها في دراسة هندسة الإلكترونيات الدقيقة في كلية الهندسة بجامعة قطر ومن ثم استكمال الدكتوراه في المجال نفسه.
وقالت في تصريحات خاصة ل الراية: لم أكن أتوقع تحقيق المرتبة الأولى على مستوى الدولة في المسار العلمي، لأن كثيرين وكثيرات في الفصل الأول حصلوا على 100% ولكنني نزلت درجة في مادة اللغة العربية وهي ما أثرت على تقييمي العام بالنهاية، حيث حصلت على نسبة 100% بالفصل الدراسي الثاني، لكنني لم أفقد الأمل واجتهدت ووصلت إلى هذه النتيجة.
وأضافت: درست بالاعتماد على ذاتي، ولم ألجأ للدروس الخصوصية، وكانت والدتي تساعدني في الدراسة، لافتة إلى أن عدد ساعات المذاكرة اليومية كان 5 ساعات يوميًا.
ودعت الطلبة إلى أن يجدوا ويجتهدوا إن رغبوا في الصعود إلى القمة، وعليهم ألا يتأثروا إذا فقدوا درجات لأنه يمكنهم التعويض، فلا يوجد مستحيل، وإذا وضع الإنسان هدفًا وكان صادقًا في الأخذ بالأسباب وبذل وسعه من الجهد فإنه من المؤكد أن يصلَ إلى هدفه بالنهاية.
وقالت: الفضل لربي سبحانه وتعالى على توفيقي، فما توفيقي إلا بالله، وأشكر والديّ على دعمي وعلى تذليل كافة السبل أمامي للوصول إلى هذا المستوى من التفوق، وسعيدة جدًا بإدخال الفرحة عليهما، وسعيدة أكثر بمشاهدة مظاهر الفرحة في أعينهما.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X