fbpx
كتاب الراية

من الواقع ….ظاهرة السمنة في قطر

ضرورة ممارسة الرياضة وتناول الطعام الصحي لتجنب السمنة

صرح بعض خبراء الصحة العامة في دولة قطر، أن نسبة انتشار ظاهرة السمنة في الدولة وصلت إلى 70% بين السكان.

وتُعدّ هذه النسبة مُخيفة، بل ومُقلقة على صحة المجتمع، وعلى الكادر الصحي، حيث تترتب على السمنة أمراضٌ عديدة، ومشاكل صحيّة كثيرة على الأفراد المصابين بالسمنة.

فقد صرّح أحد الأطباء، أن المستشفى الخاص الذي يعمل به، أجرى أكثر من 12 ألف عملية جراحية للسمنة ما بين قص للمعدة وتحويل مسار أو تركيب بالون لمواجهة ظاهرة السمنة المُنتشرة في دولة قطر.

وهذا العدد من العمليات الخاصة بالسمنة في مستشفى واحد خاص فقط، ناهيك عن عدد عمليات السمنة الأخرى في بقية المستشفيات الحكومية، ومستشفيات القطاع الخاص، وعمليات السّمنة التي يجريها القطريون في مستشفيات الدول الأخرى.

إن انتشار ظاهرة السمنة بين فئات كثيرة من أفراد المُجتمع، ينُم عن تهاون وعدم وعي بمخاطر هذه الظاهرة الخطيرة على صحتهم العامة، فضلًا عن المشاكل والأمراض المُترتبة على هذه الظاهرة، التي تكلف القطاع الصحي مبالغ طائلة.

حيث تسبب هذه الظاهرة آثارًا وجوانب صحية كثيرة مثل الإصابة بأمراض منها: السكري، وضغط الدم، والكوليسترول وآلام المفاصل والعظام وغيرها.

وللقضاء على ظاهرة السمنة كما يقول الخبراء يجب اتباع الوسائل الصحية والسلوكية النافعة، مثل ممارسة بعض التمارين الرياضية بانتظام، وتناول الغذاء الصحي، والابتعاد عن الحلويات المشبّعة بالسكر والدهون.

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X