fbpx
أخبار عربية
المشري وصالح يلتقيان في جنيف .. الأمم المتحدة:

توافق ليبي على بحث الإطار الدستوري للانتخابات

طرابلس – وكالات:

أعلنت الأمم المتحدة، أمس، توافق الأطراف الليبية على الاجتماع في مدينة جنيف السويسرية لبحث مسوّدة الإطار الدستوري الخاص بالانتخابات. وذكرت ستيفاني ويليامز المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا، في تغريدة على حسابها في تويتر، أن رئيسي مجلسي النواب عقيلة صالح، والمجلس الأعلى للدولة خالد المشري، وافقا على الاجتماع في جنيف يومي 28 و29 يونيو الجاري لبحث مسوّدة الإطار الدستوري الخاص بالانتخابات، وقبلا النقاش حول المستقبل السياسي في بلادهما. وفي سياق متصل، عبر عقيلة صالح عن تطلعه لـ «تحقيق مصالحة وطنية شاملة تطوي ماضي الصراعات، وتسير بالبلاد إلى بناء دولة القانون والمؤسسات» معتبرًا أن «المصالحة ركن أساسي في بناء الوطن، وضمان استقراره ونهضته». من جهته، أكد خالد المشري أن «ليبيا تحتاج إلى مصالحة حقيقية للعيش في وطن ينشد الأمن والأمان لأبنائه»، مضيفًا أن المجلس الأعلى للدولة «أعطى المصالحة أهمية كبيرة، وهو ماض في دعمها خدمة لمصالح البلاد». من جانبه أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي أن البلاد تحتاج إلى جهود وطنية تخرجها من دائرة التدخلات الأجنبية والتبعية وأنه لا سبيل لذلك إلا بمصلحة وطنيةتُعلي مصلحة الوطن على كل المصالح، وأنه لا مناص من المصالحة الوطنية. وأضاف: لقد عانت شعوب كثيرة من الفرقة والقطيعة والانقسام، لكنها انتصرت بالعزيمة والإرادة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X