fbpx
الراية الإقتصادية
في اختتام أوَّل منتدى لتكنولوجيا التأمين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

إشادة دولية بجهود قطر للتأمين

بناء قاعدة استثمارية أكبر وأكثر تنوعًا في المنطقة

تهيئة بيئة محفزة للابتكار وريادة الأعمال في مجال تكنولوجيا التأمين

دعم استراتيجية الدولة في توطين التكنولوجيا الحديثة

مشاركة 137 شركة من 33 دولة

مناقشة الاهتمام المُستمر بقضايا وتحديات تكنولوجيا التأمين

«تقنيات عنود» أول شركة تكنولوجيا مالية مسجلة بالكامل في قطر

الدوحة- الراية:

نَظّمتْ مجموعةُ قطر للتأمين، شركة التأمين الرائدة في قطر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا- كجزء من استراتيجيتيها الرقمية والاستثمارية- النسخةَ الأولى من مُنتدى «الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتكنولوجيا التأمين ٢٠٢٢» (InsurTech MENA 2022) واتخذت من الدوحة مقرًا له، يوم الخميس الماضي بفندق سانت ريجيس الدوحة. وقد استقطبت النسخةُ الأولى من المؤتمر ما يزيد على 40 متحدثًا و250 مشاركًا من المُستثمرين والمبتكرين وقادة الشركات وصنَّاع القرار في مجال التأمين والتكنولوجيا من جميع أنحاء العالم.

وقد تم اختيار موضوع المنتدى الرئيسي ليعطي المزيد من التفرُّد لهذا الحدث، ويتعامل مع تحديات ما بعد جائحة كورونا وقضايا كيفية تطوير صناعة التأمين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ولذلك تمَّ الاستقرار على أن يكون المحور الرئيسي بعنوان: (صناعة مستقبل التأمين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا).

  • تمكين المواهب.. ودعم الشركات.. وخلق فرص استثمارية جديدة

  • دعم توجّه قطر لخفض انبعاثات الغازات الدفيئة بنسبة 25%

  • دعم التركيز الكبير لدولة قطر على الخصوصية وأمن البيانات

تناول المنتدى – الذي نُظم بالتعاون مع «Deloitte» و «Google» في جلساته النقاشية، عددًا من الموضوعات حول التحديات الإقليمية الراهنة لتكنولوجيا التأمين والأساليب المختلفة التي يمكن من خلالها للشركات المتخصصة في تكنولوجيا التأمين، المساهمة في تطوير صناعة التأمين من خلال تلبية احتياجات العملاء بشكل فوري، وتسخير البيانات والتقنيات الجديدة لخلق تجارب ومنتجات جديدة لمختلف أعمال التأمين وغيرها من المحاور الأخرى، وذلك بهدف إعداد خريطة طريق واضحة للنهوض بتكنولوجيا التأمين بالقطاع ككل خاصة في قطاعَيْ التأمين الصحي وتأمين المركبات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

تطلعات العملاء

سالم المناعي

وفي هذا الصدد، قال السيد سالم المناعي، الرئيس التنفيذي لمجموعة قطر للتأمين: اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن مستقبل تكنولوجيا التأمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للنهوض بهذا القطاع وتحقيق تطلعات العملاء يعد من أولويات مجموعة قطر للتأمين، وذلك في ظل التحولات التي يشهدها القطاع التأميني والتكنولوجي، فضلًا عن الفرص الاستثمارية الواعدة والمرتبطة بتكنولوجيا التأمين في المنطقة. جمع المنتدى تحت مظلته روَّاد تكنولوجيا التأمين وعرض العديد من الرؤى من مختلف أرجاء العالم. ومن هذا المنطلق أثرى المنتدى الفكر الاستراتيجي الرقمي والاستثماري الذي تتبنَّاه مجموعة قطر للتأمين، وتعمل من خلاله على تقديم حلول وخدمات تأمينية تتخطى ما هو تقليدي مدعومة بأحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا الذكية.

مُبادرة مُهمة

  • إطلاق نسخة جديدة كليًا من بوابة قطر للتأمين الإلكترونية للتأمينات

وتضمنَ المنتدى أيضًا جلسةً ختاميةً لهاكاثون تكنولوجيا التأمين (InsurHack MENA) كواحد من مبادرات وحدة «شركاء المشاريع الرقمية» (QIC DVP) وحدة الأعمال المَعنية بالتأمين وتكنولوجيا التأمين التابعة لمجموعة قطر للتأمين، وشارك فيه ١٣٧ فريقًا من ٣٣ دولة، حيث وفرت الوحدة بالتعاون مع شركائها خدمات التوجيه والإرشاد للمشروعات الجديدة الواعدة التي حققت بالفعل نتائج جيدة في ميدان تكنولوجيا التأمين، ما ساعدهم على التقدم والارتقاء في مسيرتهم المهنية بهدف الاستثمار في أميزها، بطريقة مباشرة وغير مباشرة وإتاحة العديد من فرص التواصل والتفاعل لهم من خلال الشركات التابعة للمجموعة في المنطقة والعالم. واستغرقت الجلسة 45 دقيقة، شارك فيها قادة المشروعات الستة الناشئة والأميز في مجال تكنولوجيا التأمين من قطر ومنطقة الشرق الأوسط. واستعرض المؤسسون مسيرتهم الشخصية وتجاربهم الملهمة في ميدان ريادة الأعمال، وتناولوا التحديات التي واجهتهم، إلى جانب تقديم رؤى فريدة حول تكنولوجيا التأمين. واختتمت الجلسة بتكريم الفرق الستة والإعلان عن الثلاث شركات الفائزة وتصدرتها (AVEY) التي فازت بالمركز الأوَّل وعلى «خيار الجمهور».

الفرق الثلاثة الأولى

  • وحدة «شركاء المشاريع الرقمية» علامة فارقة في مستقبل «قطر للتأمين»

ستتمُّ مكافأة الفرق الثلاثة الأولى بفرصة للمشاركة في بناء حل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بدعم من روَّاد السوق الإقليميين المتمثلين بمجموعة قطر للتأمين، وشركة ديلويت وجوجل السحابية وغيرها من الشركات الرئيسية في السوق، وسيتمُّ تأمين فرصة استثمار محتملة لهم من جانب مجموعة قطر للتأمين. وسيتاح ل (AVEY) أيضًا فرصة حضور مؤتمر InsurTech الرائد في لاس فيجاس، نيفادا، بالولايات المتحدة الأمريكية. وأتى الهاكاثون في إطار توجه مجموعة قطر للتأمين لتمكين المواهب، ودعم الشركات، وخلق فرص استثمارية جديدة، وهدف إلى التشجيع على توليد أفكار مبتكرة تساهم في دعم التكنولوجيا، التقنيات والتطبيقات، وتفعيل مشاركة ودعم أصحاب الأفكار المبتكرة لإعادة صناعة مشهد التأمين الرقمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وكانت المجموعة قد حددت عدة ضوابط وشروط للمشاركة في المسابقة أهمها أن يقدم الفريق فكرة مبتكرة في أحد مجالات التأمين الرقمي، تساهم في وجود حل لتحدٍ معين. ونُظم كل من Hackathon والمنتدى بالشراكة مع Anthemis، Prifina، Plug and Play Middle East، كيو إل إم لتأمينات الحياة والتأمين الصحي، ومركز قطر للمال.

تمكين المواهب

  • المناعي: 6 أمثلة واعدة لشركات ناشئة تسَخِّر تقنيات جديدة لصالح خدمة العملاء في المنطقة

وفي تعليقه على الجلسة الختامية للهاكاثون، قال السيد سالم المناعي: «في إطار عملية تمكين المواهب، ودعم الشركات، وخلق فرص استثمارية جديدة والاستثمار في هذه الشركات بشكل مباشر وغير مباشر، قررنا إطلاق InsurHack MENA، وتطرق الهاكاثون إلى موضوعات تعدّ من تحديات هذا الوقت للخروج بأفكار ابتكارية وحلول لتوفير تجارب استثنائية للعملاء، في مسارات التأمين وقطاع التأمين من خلال التحليلات التقنية الكبيرة، والتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي. ويعكس هاكاثون تكنولوجيا التأمين التزام المجموعة بالنهوض بقطاع التأمين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا».

وأضاف المناعي قائلًا: إن تصور التقنيات الجديدة وتكاملها عبر القطاعات، بما في ذلك التأمين، السمة الغالبة عالميًا هذه الفترة. والتعاون بين شركات التأمين المرموقة وعمالقة التكنولوجيا لدعم وإرشاد الشركات الناشئة يواكب خطط النمو الوطني، ويبشر بعصر جديد ومميِّز من الإبداع والابتكار ومزيد من النمو الاقتصادي.

بعضُ المشاريع والتقنيات المرتقبة والواعدة هي تلك التي تتعامل مع عدد من المخاطر الرئيسية مثل: التغير المناخي والتهديدات الإلكترونية، وتحرص مجموعة قطر للتأمين دائمًا على تبني هذه التقنيات حرصًا منها على دعم توجه دولة قطر لخفض انبعاثات الغازات الدفيئة في البلاد بنسبة 25% بحلول عام 2030 بموجب اتفاقية باريس للمُناخ والتركيز الكبير الذي تبديه دولة قطر على الخصوصية وأمن البيانات. حيث تتبنى المجموعة سياسات الحوكمة البيئية والمجتمعية وحوكمة الشركات (ESG) في كافة أعمالها – في الاكتتاب، وإدارة الأصول، والاستثمار، والتشغيل.

اهتمامٌ إعلاميٌّ

وتمَّ تغطية المؤتمر من كبرى القنوات والمنصات الإعلامية، الإقليمية والعالمية وتم بثه على الهواء مباشرة وعبر البث المباشر في «لينكد إن» ووسائل التواصل الاجتماعي التي تتيح هذه الخاصية فوصل صداه للعالمية وخلال جلسات المنتدى التي ناقشت كافة القضايا المطروحة، لم يترك المشاركون فرصة إلا وثمّنوا فيها جهود مجموعة قطر للتأمين المبذولة، فضلًا عن تأكيدهم لريادتها للتأمين وتكنولوجيا التأمين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

علامة فارقة

يعدُّ إنشاء وحدة «شركاء المشاريع الرقمية» التابعة لمجموعة قطر للتأمين علامة فارقة في مستقبل المجموعة الرقمي. وانطلاقًا من مكانة المجموعة الإقليمية والدولية القوية، ومبادراتها المستمرة أصبحت شريك التأمين الرقمي المفضل في المنطقة وتعيد حاليًا صناعة منظومة التأمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. توفر وحدة «شركاء المشاريع الرقمية» منصة فريدة وفرصًا مهولة لشركات التأمين والشركات التقنية والهيئات الحكومية على الصعيدين الإقليمي والعالمي، وفرصًا لتوسيع الأعمال الرقمية والانتشار في أسواق جديدة.

نجحت وحدة «شركاء المشاريع الرقمية» (QIC DVP) التابعة للمجموعة، في إعادة صناعة مشهد التأمين الرقمي من خلال الاستفادة من الأصول الحالية، بناء مشاريع رقمية جديدة، الشراكة مع عمالقة التكنولوجيا وكبريات الشركات، والاستثمار الاستراتيجي في الشركات الناشئة ذات الإمكانات العالية في المراحل المبكرة.

نسخة جديدة

وفي ظلِّ التطور الدائم في إطار استراتيجية التحوُّل الرقمي للمجموعة تم إطلاق نسخة جديدة كُليًا من بوابة قطر للتأمين الإلكترونية للتأمينات، لتكون أول وأسرع الحلول الرقمية المتكاملة لشراء وتجديد وثائق التأمين في قطر.

وتمَّ تطوير بوابة qic.online بطريقة مبتكرة وتستجيب لاحتياجات العملاء، لتمنحهم إمكانية الحصول على تأمين السيارة، والدراجة النارية، والسفر، ومحتويات المنزل، والقوارب واليخوت، والحوادث الشخصية رقميًا، وفي دقيقتين فقط دون الحاجة لإجراء أية معاملات ورقية، أو الاتصال أو زيارة أي من فروع الشركة لإتمام عمليات الشراء أو التجديد.

وتتوفَّرُ المنصة الرقمية الجديدة باللغتين العربية والإنجليزية، حيث تمنح المستخدم ميزة المقارنة الفورية بين أنواع تغطيات التأمين، وبالتالي الحصول على معلومات كاملة عن مزايا كل نوع مع اقتراح التغطيات الأنسب لاحتياجات القيادة، والسفر، والحياة لكل عميل على حدة. كما تتيح البوابة لجميع العملاء ميزة مقارنة أسعار وثائق التأمين، فضلًا عن اختيار طريقة وخطة الدفع الأنسب لهم، بما في ذلك خطة الدفع عن طريق أقساط شهرية مع مستويات أمان عالية عند الدفع باستخدام بطاقات الائتمان أو الخصم.

هذا، وتتيح البوابة الرقمية الجديدة للعملاء الحاليين صفحة خاصة بتجديد وثائق التأمين الخاصة بهم عبر خطوات بسيطة وفقط عبر إدخال رقم البطاقة القطرية أو رقم وثيقة التأمين المُراد تجديدها، دون الحاجة إلى إعادة إدخال بياناتهم كاملة من جديد. وتوفر بوابة qic.online مزيدًا من الخدمات والميزات، من ضمنها السماح للعملاء بالتحكم الكامل في جميع احتياجاتهم التأمينية، بما في ذلك ترقية وثائق التأمين الخاصة بهم، وإدارة مطالباتهم التأمينية رقميًا.

أوَّل شركة

وتمتلك مجموعة قطر للتأمين شركة «تقنيات عنود» أول شركة تكنولوجيا مالية مسجلة بالكامل في دولة قطر، ومن خلال الشراكة بينها وبين (Swiss Re) أكبر شركة إعادة تأمين في العالم قُدمت منصة Anoud لشركات التأمين في جميع أنحاء العالم كثمرة لهذا التعاون المثمر. وتم إدراج شركة تقنيات عنود (عنود تك) في قائمة «أفضل عشر شركات رائدة في تكنولوجيا التأمين» في فئة بناء النظام البيئي العالمي. تقدر هذه الفئة الإنجازات في تطوير الشبكات القوية، والأنظمة المترابطة، والرقمنة العالمية التي تُعد عناصر مهمة لتسهيل تطوير صناعة التأمين. تم تقييم تقنيات عنود نظرًا لمنصة تكنولوجيا المعلومات للتأمين الخاصة بها التي تُعد أفضل منصة في هذا المجال، والتي يُطلق عليها Anoud . وتوفر المنصة لشركات التأمين طريقة فعَّالة وشاملة لإدارة جميع جوانب برامج التأمين التي يقدمونها. ومؤخرًا اختيرت الشركة من جانب إحدى شركات التأمين الرائدة في أوروبا وكذلك إحدى كبرى مجموعات التأمين في منطقة الكاريبي لقيادة عمليات تحول تكنولوجيا المعلومات لديهما. وستقود «عنود تك» عملية التحول رقميًا لعملائها من خلال تطبيق منصة حلول التأمين المتكاملة الخاصة بها Anoud. وتعتبر (عنود تك) أيضًا واحدة من أفضل عشر شركات رائدة عالميًا لديها أعظم قدرات حالية ومستقبلية لتغيير الصناعة من خلال تكنولوجيا التأمين.

مجموعة قطر للتأمين.. تألُّق .. تميُّز .. نجاح

قطر للتأمين هي شركة مساهمة عامة مدرجة في سوق الأوراق المالية بدولة قطر وتتمتع الشركة بأداء وتاريخ مشرف يتجاوز ٥٠ سنة في سوق التأمين العالمي. وقد تأسست الشركة عام 1964، وكانت أولى شركات التأمين الوطنية في دولة قطر. وقد أصبحت شركة قطر للتأمين اليوم من روَّاد قطاع التأمين في دولة قطر وأول وأفضل شركة تأمين رقمية. وبفضل إجمالي الأقساط المكتتبة وإجمالي الأصول، فإن شركة قطر للتأمين تُعدُّ كبرى شركات التأمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وهي مدرجة في سوق الأوراق المالية بدولة قطر بإجمالي قيمة سوقية يتجاوز 8.5 مليار ريال قطري. للاطلاع على مبادرات مجموعة قطر ومشاريعها، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.qic-group.com

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X