اخر الاخبار

اجتماع بالجامعة العربية يؤكد وضع القضية الفلسطينية في صدارة العمل الإعلامي العربي

القاهرة ـ قنا

أكد الاجتماع الرابع لفريق الخبراء المعني بتقييم وتحديث خطة التحرك الإعلامي العربي في الخارج، وضع القضية الفلسطينية في صدارة أولويات العمل الإعلامي العربي.
شارك في الاجتماع، الذي يستمر يومين، ممثلون عن المؤسسة القطرية للإعلام، والدول الأعضاء والمنظمات والاتحادات الممارسة لمهام إعلامية تحت مظلة جامعة الدول العربية.
مَثّل المؤسسة القطرية للإعلام، السيد أحمد غصاب الهاجري مدير إدارة التخطيط والجودة والتعاون الدولي، والشيخ أحمد بن ثاني آل ثاني رئيس قسم التعاون الدولي والاتفاقيات.
وقال السفير أحمد رشيد خطابي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية رئيس قطاع الإعلام والاتصال، في كلمته خلال الاجتماع: إن خطة التحرك الإعلامي وضعت القضية الفلسطينية.. قضية العرب الأولى، على رأس سلم أولويات العمل الإعلامي العربي، كما وضعت الارتقاء بصورة شخصيتنا الجماعية وحماية مقدساتنا الروحية وموروثنا الفكري والحضاري هدفًا أساسيًّا في سياق الاحتواء الإعلامي لموجات الكراهية والتيارات اليمينية الشعبوية في الفضاء الغربي، حيث جالياتنا العربية التي أضحت ضحية للخلط والإسقاطات الذاتية المجحفة.
ونوه بأن الهدف الثالث للخطة متعلق بمحاربة التطرف والإرهاب كظاهرة عابرة للحدود في دولنا الوطنية، لافتًا إلى الاستعداد للانخراط في عملية مراجعة هذه الخطة بجانب كافة الشركاء المعنيين، وتطلع الجامعة العربية للتوصل إلى تحديثات تسهم في التنفيذ الفعّال لهذه الخطة وفق منظومة إعلامية ذات مصداقية تمتلك قدرة الإقناع والتأثير في الرأي العام الدولي.
ويستعرض الاجتماع تصورات الدول الأعضاء والمنظمات الإعلامية المعنية لوضعها في صيغتها النهائية، تمهيدًا لرفعها إلى مجلس وزراء الإعلام العرب، لا سيما استكمال إطلاق المرصد الإعلامي لخريطة التنمية المستدامة، ومشروع المنصة المدمجة، وذلك في سياق التقييم الشامل لخطة التحرك الإعلامي، وتحديد أفضل الآليات لتحديثها وفق رؤية متناسقة ومتكاملة تعزز بصورة ملموسة العمل الإعلامي العربي المشترك.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X