fbpx
اخر الاخبار

الرئيس الفرنسي يجدد ثقته في رئيسة الوزراء ويكلفها تشكيل حكومة جديدة

باريس – قنا :

جدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ثقته في السيدة إليزابيت بورن رئيسة الوزراء، بعد أن كان مصيرها محل تكهنات منذ أن خسر الحزب الرئاسي غالبيته المطلقة في البرلمان إثر الانتخابات التشريعية التي جرت خلال الشهر الجاري.
وقال ماكرون في تصريحات صحفية اليوم ،إنه “قرر تأكيد ثقته في بورن” التي كلفها التفكير في “حكومة عمل جديدة”.
وأشار الرئيس الفرنسي الذي أجرى محادثات مع بورن، إلى أنه طلب منها أن تستطلع آراء المجموعات السياسية في الجمعية الوطنية الأسبوع المقبل في شأن “اتفاق حكومي” وإمكانية مشاركة هذه المجموعات في الحكومة وموقفها من التصويت على منح الثقة لبورن في 5 يوليو القادم، وكذلك بشأن التصويت على موازنة الدولة في الخريف المقبل.
ورغم النكسة التي تعرض لها ماكرون في الانتخابات التشريعية، لم يتخل عن إصلاح نظام التقاعد الذي وضع جانبا في بداية جائحة فيروس كورونا… موضحا أن هذا الإصلاح يهدف إلى جعل المواطنين يعملون “فترة أطول، مع مراعاة ظروف العمل”.
ويسعى الرئيس الفرنسي إلى البحث عن داعمين بعد خسارته الغالبية المطلقة في الجمعية العامة /الأحد/ الماضي، غير أنه استبعد إمكانية التوصل إلى أي اتفاق مع التجمع الوطني (يمين متطرف) أو مع حزب “فرنسا المتمردة” (يسار راديكالي).
الجدير بالذكر أنه في وقت سابق قالت الرئاسة الفرنسية، في بيان، إن ماكرون رفض استقالة رئيسة وزرائه “لتتمكن الحكومة من متابعة مهامها” .. مضيفا البيان أن ماكرون سيجري “المشاورات السياسية اللازمة من أجل تحديد الحلول البناءة الممكنة لخدمة الفرنسيين”.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X