fbpx
الراية الرياضية
مطالب للاتحاد بعودة النشاط من جديد

كرة الصالات تبحث عن طوق النجاة!

إيقاف الدوري وغياب المنتخب عن كبرى البطولات قضيا على اللعبة

متابعة- حسام نبوي:

اختفتْ كرةُ القدم للصالات في قطر بشكلٍ تامٍ في الفترة الماضية، ولم يكن لها وجود سواء على مستوى الأندية أو المنتخب، فتم إيقاف الدوري، ولم تعد كرة الصالات مثل باقي الأنشطة والرياضات عقب انتهاء أزمة كورونا، رغم أنها عانت من عدم الاهتمام من قبل كورونا من خلال قلة الدعم المادي وعودة الدوري لمدة شهرَين فقط بدون محترفين، وأتت أزمة كورونا لتنهي اللعبة تمامًا، وتغيب عن الأنظار ولم يعد هناك كرة صالات، بعدما كان دورينا من أقوى الدوريات العربية، ويستقطب أفضل نجوم اللعبة في الوطن العربي والعالم أيضًا، ويوجد به مدربون عالميون، ونجحت أندية كثيرة في تحقيق بطولات عديدة لاسيما السد والريان، الآن توقف الدوري ولم يعد له وجود.

وغاب المنتخب عن كبرى البطولات منذ عدة سنوات، بعدما كان لدينا منتخب من أقوى المنتخبات في المنطقة وحقق بطولات عديدة، وتم الاعتذار عن عدم المشاركة في جميع البطولات التي أُقيمت مؤخرًا بدون عنابي الصالات مثل غرب آسيا وتصفيات آسيا ودورة الألعاب الخليجية، والآن بطولة كأس العرب لكرة الصالات التي تستضيفها مدينة الدمام السعودية، وتمَّ إلغاء كأس الخليج لكرة الصالات والتي كان مقررًا لها شهر فبراير الماضي بسبب اعتذار منتخب قطر عن عدم المشاركة. وهناك العديد من علامات الاستفهام حول عدم الاهتمام من قبل وزارة الرياضة والشباب والاتحاد القطري لكرة القدم بكرة الصالات مؤخرًا، وهو ما أدى إلى القضاء على جيل مميز من لاعبي كرة الصالات، وغاب المنتخب عن المشاركة في البطولات الدولية وتوقف النشاط بشكل تام.

عبدالله المنصوري:

لدينا كل عوامل النجاح.. فلماذا التوقف؟

قالَ عبدالله المنصوري مديرُ مُنتخب الصالات: إن لدينا في قطر كلَّ عوامل نجاح اللعبة، وقطر كانت سبَّاقة في لعبة الصالات وحققت نتائج جيدة، المنتخب القطري والكويتي كانا الأفضل في المنطقة. وأضاف: كرة الصالات لدينا من أكثر الألعاب التي بها لاعبون قطريون، ولدينا صالات على أعلى مُستوى، وتقام المباريات في ملاعب مكيفة، واللعبة ممتعة ولها محبوها، فكل عوامل النجاح متوفرة فلماذا لم تعد من جديد؟. وتابع: نتمنَّى عودة الدوري من جديد والاهتمام بكرة الصالات، فاللعبة فرصة جيدة للاعبين الذين لا يجدون أنفسهم في كرة القدم «العشب»، فهناك من يذهب للدراسة ويعود يلعب في الصالات، ويتألق، وغيرهم من اللاعبين الجيدين.

راشد البوعينين:

نتمنَّى عودة الدوري كخطوة أولى

أكَّدَ راشد البوعينين لاعبُ مُنتخب الصالات على أنَّ غياب المنتخب عن كُبرى البطولات في الفترة الأخيرة أمرٌ مؤلمٌ للغاية، لاسيما أن كرة الصالات تطورت على مستوى الخليج مؤخرًا بشكل كبير. وقال راشد: كرة الصالات هي فرصة للاعبي كرة القدم الذين لم يحصلوا على فرصة للمشاركة مع أنديتهم ويحبون لعب الكرة فيجدون أنفسهم في الصالات، وأنا أتمنَّى عودة الدوري كخطوة أولى بدون محترفين والاعتماد على القطريين والمقيمين وجلب مدرب منتخب يضع خُطة مميزة وواضحة للارتقاء باللعبة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X