الراية الإقتصادية
خلال الملتقى الاقتصادي العربي المشترك.. رئيس الغرفة:

75 % نمو التبادل التجاري بين قطر وألمانيا

41.2 مليار يورو تجارة الدول العربية مع ألمانيا

برلين- قنا:

أكَّدَ سعادةُ الشَّيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس غرفة قطر، في تصريحاتٍ على هامش المُلتقى الاقتصادي العربي الألماني الخامس والعشرين في برلين، متانة العلاقات التي تربط بين دولة قطر وجمهورية ألمانيا الاتحادية، خاصةً في المجالات الاقتصادية والتجارية، لافتًا إلى أن التبادل التجاري بين البلدَين بلغ نحو 11.2 مليار ريال قطري في العام 2021، مقابل 6.4 مليار ريال في العام 2020، محققًا نموًّا قياسيًّا بنسبة 75 بالمئة.

وأشارَ إلى أنَّ ألمانيا واحدة من أهم الوجهات الاستثمارية بالنسبة لقطر، حيث تتنوع الاستثمارات القطرية في ألمانيا بين صناعة السيارات والاتصالات والضيافة والخدمات المصرفية، وغيرها من القطاعات المهمة الأخرى.

وقالَ سعادتُه: إنَّ العلاقات الاقتصادية العربية الألمانية شهدت تطورًا كبيرًا خلال السنوات الأخيرة، حيث بلغت قيمة التبادل التجاري بين الجانبَين خلال العام 2021 نحو 41.2 مليار يورو، من بينها 12.4 مليار يورو صادرات عربية إلى ألمانيا، و28.8 مليار يورو صادرات ألمانية إلى الدول العربية، محققة نموًّا بنسبة 10%، مقارنة مع العام الماضي، الذي بلغ فيه حجم التبادل التجاري نحو 37.5 مليار يورو.

وقد شهد الملتقى الاقتصادي العربي الألماني منذ دورته الأولى وخلال دوراته المتعاقبة العديد من التطورات والتحديثات، التي شملت إلى جانب عدد المشاركين ومستوى المشاركة من جانبي رجال الأعمال والمسؤولين وممثلي الحكومات، التوسع في بحث ودراسة واستكشاف جوانب التعاون الاقتصادي المختلفة، وسبل تطويرها، بالإضافة إلى استعراض أهم التطورات والتحوّلات الاقتصادية والقطاعات الاقتصادية الناشئة والحديثة، كما ساهم الملتقى في إضافة أبعاد جديدة للعلاقات الاقتصادية العربية الألمانية.

ويهدفُ الملتقى الاقتصادي إلى تعزيز الشراكة الاقتصادية بين الدول العربية وألمانيا في مختلف القطاعات الاقتصادية، سواء كان عن طريق زيادة التبادل التجاري وحجم وقيمة البضائع والسلع التي يتبادلها الجانبان أو بواسطة رفع حجم الاستثمارات المتبادلة، سواء تلك التي تقوم بها الحكومات أو تلك التي تقوم بها الشركات الخاصة.

كما تساهمُ أعمالُ الملتقى في استكشاف القطاعات والمجالات الجديدة للتعاون، خاصة تلك المتعلقة بالتقنيات والتكنولوجيا الحديثة، والعمل على الاستفادة منها في برامج التحديث والتنويع الاقتصادي في الدول العربية، إلى جانب نقل التعاون في المجالات والقطاعات التقليدية إلى مستويات أعلى وأكثر كثافة.

وشاركتْ غرفةُ قطر في الاجتماع المشترك للمكتب التنفيذي ومجلس الإدارة واجتماع الجمعية العامة لغرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية، حيث عُقدَ الاجتماعان في العاصمة الألمانية برلين، كما شاركت الغرفة كذلك في الملتقى الاقتصادي العربي الألماني الخامس والعشرين الذي عُقِدت فعالياتُه في برلين.

وترأس وفد الغرفة في الاجتماعات سعادة الشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الإدارة، وضم الوفد أعضاء مجلس الإدارة وعددًا من رجال الأعمال القطريين. وتم خلال الاجتماع المشترك للمكتب التنفيذي ومجلس الإدارة التأكيد على تعزيز علاقات التعاون التجاري والاقتصادي بين ألمانيا والدول العربية، في حين وافق اجتماع الجمعية العامة على بنود جدول الأعمال.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X