fbpx
اخر الاخبار

قطاع التعليم الخاص يناقش مع ملاك ومسؤولي المراكز التعليمية التزامها بالقانون والتراخيص الممنوحة لها

الدوحة  – قنا:

ناقش قطاع التعليم الخاص بوزارة التربية والتعليم والتعليم العالي في اجتماع عقده مع ملاك ومسؤولي المراكز التعليمية والتدريبية بالدولة، الخدمات التي تقدمها هذه المراكز، وأهميتها وجودتها، ومدى الإقبال عليها، خاصة مع عودتها إلى العمل بطاقتها الاستيعابية الكاملة بعد تخفيف الإجراءات وإزالة القيود التي كانت مفروضة خلال جائحة كورونا/ كوفيد-19/.
كما تم استعراض عملية متابعة عمل هذه المراكز، وتقييم أدائها، والتأكد من التزامها بالقانون والتراخيص الممنوحة لها، ومنح وتجديد التراخيص اللازمة لممارسة مهامها بسهولة ويسر، فضلًا عن التحديات التي تواجهها في أداء مهامها ورسالتها، والصعوبات التي يمكن أن تعيق تقديم خدماتها بشكل مرضٍ، مع تبادل الأفكار والمقترحات التي من شأنها التغلب على هذه المعوقات، وتقديم الحلول اللازمة لها.
وثمن السيد عمر عبد العزيز النعمة، الوكيل المساعد لشؤون التعليم الخاص بوزارة التربية والتعليم والتعليم العالي، التعاون القائم بين المراكز التعليمية والتدريبية وقطاع التعليم الخاص، مشيدًا بالدور الذي تقوم به من الناحية الأكاديمية والتدريبية، وتعزيز مهارات الملتحقين بها، وأكد أن هذا الدور يُعد مكملًا لما تضطلع به المؤسسات التعليمية كالمدارس والجامعات في الدولة.
ودعا النعمة ملاك ومسؤولي هذه المراكز إلى مواصلة العمل لتطوير مستوى الخدمات المقدمة، وتلبية متطلبات الجمهور ومواكبة احتياجاته المتغيرة والمتنوعة في الوقت ذاته. وقال: إن الوزارة حريصة على دعم المستثمر في قطاع التعليم الخاص، عبر توفير مختلف أنواع الدعم والإرشاد والتواصل، سواء كان الاستثمار في المدارس ورياض الأطفال الخاصة أم في المراكز التعليمية والتدريبية.
جدير بالذكر أن عدد المراكز التعليمية والتدريبية بالدولة يبلغ حتى الآن 169 مركزًا، تقدم خدماتها في مجال التدريب الإداري، وتعليم اللغات الأجنبية، ودروس التقوية، والتدريب التربوي، وتعليم الحاسب الآلي، وما يعنى بذوي الاحتياجات الخاصة والفنون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X