fbpx
المحليات
خلال ورشة عمل دوليَّة

معهد قطر يعزز الذكاء الجماعي من أجل التنمية

الدوحة- قنا:

نظَّمَ معهدُ قطر لبحوث الحوسبة بجامعة حمد بن خليفة، ورشةَ عمل دولية حول تعزيز الذكاء الجماعي من أجل التنمية المُستدامة، والمصادر الجديدة للبيانات التي تُسهمُ في تحقيق الخير الاجتماعي، وذلك بالتعاون مع مختبرات تسريع الأثر الإنمائي التابعة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي للابتكار في الدول العربية وبمشاركة مجموعة من المؤسَّسات التنموية والخبراء في مجال علوم البيانات من جميع أنحاء العالم. وسعت الورشةُ التي جاءت تحت عنوان «الذكاء الاصطناعي لتحقيق الذكاء الجماعي» إلى تعزيز جهود برنامج الأمم المتحدة الإنمائي للاستفادةِ من الذكاء الجماعي في عملية التنمية المُستدامة، من خلال تجميع بيانات ورؤى من مجموعات كبيرة ومتنوِّعة من الأشخاص، وبمساعدة التكنولوجيا.

وركَّز برنامج ورشة العمل على تعزيز قدرات مختبرات تسريع الأثر الإنمائي على تطبيق الذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات في معالجة التحديات التنموية على المستويات الوطنية. وتناولت العروض التقديمية أحدثَ الممارسات بشأن «الذكاء الاصطناعي من أجل الصالح الاجتماعي»، وأسهمت في استكشاف طرق وشراكات جديدة تعتمد على البيانات. بينما ركزت الجلسة العملية في «التدريب على ابتكار البيانات» على أدوات البيانات ومنها البحث لفائدة العمل الإنمائي.

وعقب الورشة، أوضح الدكتور إنغمار فيبر، مدير أبحاث الحوسبة الاجتماعية في معهد قطر لبحوث الحوسبة، أن أساليب الذكاء الجماعي تتطور جنبًا إلى جنب مع التقنيات الرقمية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X