fbpx
الراية الإقتصادية
خلال اجتماع مع المسؤولين التنفيذيين والشركات.. الكعبي:

زيادة جهود التقطير النوعي في قطاع الطاقة

تحسين فرص العمل للشباب القطري

تطوير القدرات الوطنية بمسارات وظيفية طموحة

الدوحة – الراية:
ترأسَ سعادةُ المهندس سعد بن شريدة الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة، الاجتماع السنوي الثاني والعشرين للتقطير في قطاع الطاقة.
وحضر الاجتماعَ، الذي يعمل على مراجعة جهود التقطير في القطاع ويحتفل بإنجازاته، عددٌ من المسؤولين التنفيذيين وممثلين عن الشركات المشاركة في الخُطة الاستراتيجية للتقطير في قطاع الطاقة، إضافةً لعددٍ من المسؤولين في قطاع التعليم في الدولة. وأشار سعادةُ وزير الدولة لشؤون الطاقة في كلمته الافتتاحية إلى عددٍ من التحديات والنجاحات التي تجسَّدت خلال العام الماضي في مجال التقطير، وأثنى على الجهود التي بذلتها شركاتُ القطاع لتسهيل مختلف الطرق والوسائل الهادفة إلى تطوير القدرات الوطنيَّة إلى أقصى إمكاناتها من خلال مسارات وظيفية طموحة.
وقالَ سعادةُ الوزير الكعبي: «إن جهودنا الثابتة والحثيثة مستمرة نحو تحقيق التقطير النوعي وتحسين فرص العمل للشباب القطري، وهو ما يتماشى تمامًا مع رؤية قطر الوطنية 2030، كما أطلقها ويرعاها حضرةُ صاحب السُّموِّ الشَّيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المُفدَّى، حفظه الله. وفي هذا الجهد، نعمل جميعًا على تحقيق غايات التنمية البشرية للرؤية التي تدعو إلى مشاركة متزايدة ومتنوِّعة للقطريين في قوة العمل». وفي ختام كلمته قال سعادته: «إنني على ثقة بأننا من خلال الإبداع وعمل شركاتنا الجاد مع مجتمع التعليم، نقترب كل يوم من تحقيق خططنا الاستراتيجية للتقطير في قطاع الطاقة، وضمان إيجاد مجموعة متميزة من القطريين المؤهلين في السنوات القادمة».
وشكرَ سعادةُ المهندس سعد بن شريدة الكعبي، جميعَ شركات قطاع الطاقة وموظفيها على عملهم الدؤوب وتفانيهم في دعم جهود التقطير، كما أعربَ عن تقديره لجميع الجهات المعنية من أفراد ومؤسسات ومن المجتمعات المحلية الذين يعملون معًا على تحقيق استراتيجية التقطير نحو مستقبل أفضل وأكثر إشراقًا.
وقد قامَ سعادتُه بتقديم جوائز التقطير السنوية لشركات القطاع التي أظهرت تميزًا في التقطير، حيث فازت شركة قطر للبتروكيماويات (قابكو) بجائزة الكريستال للتقطير وذلك لجهودها في الدعم والاتصال مع قطاع التعليم، وشركة قطر للأسمدة الكيماوية (قافكو) لجهودها في دعم التقطير، وشركة قطر لنقل الغاز المحدودة (ناقلات) لجهودها في دعم التدريب والتطوير، وشركة قطرغاز لأفضل تقدم أحرز في مجال التقطير. كما قدم سعادة الوزير الكعبي شهادات التقطير السنوية إلى كل من: شركة شل قطر لجهودها في الدعم والاتصال مع قطاع التعليم، وشركة قطر للكيماويات المحدودة (كيوكم) لدعمها للتقطير، وشركة أوريكس لتحويل الغاز إلى سوائل المحدودة للدعم الذي قدمته في مجال التدريب والتطوير.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X