fbpx
اخر الاخبار

أمين عام مجلس الشورى يشكر القيادة الرشيدة ويثمن جهود المجلس خلال دور الانعقاد

الدوحة – الراية :

تقدم سعادة الدكتور أحمد بن ناصر الفضالة أمين عام مجلس الشورى، بجزيل الشكر لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى” حفظه الله”، على الدعم اللا محدود الذي تلقاه مجلس الشورى من لدن سموه، مثمنًا سعادته الجهود التي بذلها المجلس خلال الفترة الماضية، متوجهاً بالشكر لسعادة رئيس المجلس ولأصحاب السعادة الأعضاء على جهودهم المقدرة التي بذلوها خلال دور الانعقاد.

وقال سعادته في تصريح له بمناسبة انتهاء دور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الأول الموافق لدور الانعقاد السنوي الخمسين لمجلس الشورى، ” باسمي وباسم كافة منسوبي الأمانة العامة لمجلس الشورى، أتقدم بالشكر الجزيل لكافة أعضاء المجلس على الجهود الكبيرة والمقدرة التي بذلوها في سبيل رفعة هذا الوطن وتحقيق تطلعات المواطنين”.

ولفت سعادته إلى أن الأمانة العامة لمجلس الشورى بذلت جهودًا كبيرة خلال دور الانعقاد، لضمان دعم العملية التشريعية ولتسهيل عمل المجلس للقيام بدوره على أكمل وجه.

وأكد في هذا السياق، أن الأمانة العامة حريصة على استقطاب الكفاءات من أبناء الوطن، لتطعيم المجلس بالعناصر المؤهلة ذات الكفاءة النوعية التي تتماشى مع متطلبات المرحلة الراهنة.

وأشار سعادته، إلى اعتماد الهيكل  التنظيمي ولائحة شؤون العاملين بالمجلس، خلال دور الانعقاد الأول وفي فترة وجيزة نسبيًا لتحقيق ذلك الهدف، لافتًا إلى استقطاب عدد من العناصر النسائية ذوات الكفاءة بهدف تعزيز العمل وتنويع الخبرات في الأمانة العامة.

وتطرق سعادته إلى مبنى مجلس الشورى الجديد، مؤكدًا أنه تم الإنتهاء من المبنى الفرعي، وسيتم الانتهاء من كافة أعمال الإنشاءات لكامل المبنى خلال الفترة الوجيزة المقبلة.

وأكد سعادة أمين عام مجلس الشورى، على أن المبنى الجديد للمجلس يلبي متطلبات المرحلة، من حيث نوعية العمل في المجلس وعدد الأعضاء وبالتالي عدد موظفي الأمانة العامة.

ولفت سعادة الدكتور أحمد بن ناصر الفضالة، إلى أن الأمانة العامة أنجزت العديد من الأمور التنظيمية التي تهدف إلى تعزيز العمل في المجلس ودعم العملية التشريعية، كما قامت الأمانة العامة بتعيين اختصاصات الإدارات والأقسام والوحدات الإدارية، وتشكيل اللجان المعنية بالموظفين والعاملين في الأمانة واللجان الخاصة بتسيير عمل الأمانة العامة.

واختتم سعادته تصريحة قائلاً ” استطاعت دولة قطر ولأول مرة منذ تأسيس مجلس الشورى، من الفوز برئاسة جمعية الأمناء العامين للبرلمانات العربية، والتي تتبوأ دورًا قياديًا، وسنسعى من خلال هذا الدور إلى تعزيز مكانة المجلس على المستوى العربي، ما يعزز مكانته الإقليمية والدولية”.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X