fbpx
المحليات
من العاملين في وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي

تدريب 15 ألفَ موظف على الوقاية من الجرائم الإلكترونية

الدوحة- قنا:

 كَشَفتِ الوكالةُ الوطنيةُ للأمن السيبراني ممثلةً في إدارة التميز السيبراني الوطني، عن تدريب أكثر من 15 ألف موظف من موظفي وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي ممن التحقوا بالبرنامج التدريبي للوقاية من الجرائم الإلكترونية منذ انطلاقته وحتى الآن.

وتهدف المبادرات والبرامج الخاصة بالتدريب إلى رفع كفاءة العاملين والمتخصصين في مجال تكنولوجيا وأمن المعلومات بالهيئات الحكومية في دولة قطر وتوعية الموظف العام من دون المختصين في نظم المعلومات استشعارًا من الوكالة الوطنية للأمن السيبراني بأهمية نشر الثقافة والتوعية الأمنية لدى جميع شرائح المجتمع، وذلك من أجل تحقيق أهداف الوكالة الوطنية للأمن السيبراني في المحافظة على الأمن الوطني السيبراني وتنظيمه وتعزيز المصالح الحيوية للدولة وحمايتها في مواجهة تهديدات الفضاء السيبراني. من جهتها، قالتْ دلال العقيدي مسؤول إدارة التميز السيبراني الوطني في الوكالة الوطنية للأمن السيبراني: «بلغ عدد المستفيدين المنتفعين من البرنامج التدريبي للوقاية من الجرائم الإلكترونية من وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي حتى اليوم أكثر من 15000 متدرب، بواقع 591 متدربًا من فئة القيادة المدرسية، و10,175 متدربًا من فئة المعلمين، و2638 متدربًا من فئة الإداريين.

وأوضحت أن أكثر من 12 ألف متدرب اجتازوا البرنامج حتى الآن من مجموع 15 ألف متدرب تم تسجيلهم في البرنامج التدريبي للوقاية من الجرائم الإلكترونية.

بدورها، أكدت حصة العالي مدير إدارة التدريب والتطوير في وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي، أن الوزارة تحرص على مشاركة موظفيها في البرنامج التدريبي للوقاية من الجرائم الإلكترونية، والتأكد من أن نسبة الإنجاز عالية ممن التحقوا بالتدريب في البرنامج التدريبي للوقاية من الجرائم الإلكترونية من موظفي الوزارة، من فئة القيادة المدرسية، أو من فئة المعلمين، أو من فئة الإداريين.

وبيَّنت أن الوزارة قامت بتعزيز السياسات المتبعة داخليًا لديها بشكل عام ومركز التدريب والتطوير التربوي بشكل خاص، مشيرة إلى أن عملية المتابعة التي قام بها مركز التدريب والتطوير التربوي للمتدربين قد أسهمت في رفع نسبة المجتازين للبرنامج التدريبي للوقاية من الجرائم الإلكترونية، بالإضافة إلى أن هناك إجراءات تمت لتنفيذ البرنامج في المدارس الحكومية.

وتسعى الوكالة الوطنية للأمن السيبراني إلى تعزيز كفاءات الأمن السيبراني على المستوى الوطني من خلال التدريب والتطوير للاستعداد لمواجهة الهجمات الإلكترونية بفاعلية في حال وقوعها؛ لأنَّ كل شخص مكلف بدور يمارسه للحفاظ على أمن وسلامة الدولة، ولتوفير بيئة رقمية آمنة.

هذا، وقد انطلقت فكرة البرنامج التدريبي للوقاية من الجرائم الإلكترونية بعد اختبار 95 جهة في دولة قطر، لمعرفة قدراتهم ومهاراتهم في المجال السيبراني وللتأكد من مدى قدرتهم على حماية أنفسهم من الهجمات الإلكترونية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X