fbpx
أخبار دولية
حثت أطراف النزاع على التجاوب مع جهود المبعوث الأممي

الأمم المتحدة تدعو لتمديد وقف إطلاق النار باليمن

نيويورك- قنا:

دعت الأممُ المتحدة، أمس، أطرافَ النزاع في اليمن إلى التجاوب مع الاتصالات والجهود التي يبذلها المبعوث الأممي الخاص، بهدف تمديد وتوسيع اتفاق وقف إطلاق النار الذي ينتهي في الثاني من أغسطس المقبل.
وكشف السيد هانس غروندبرغ المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، في بيانٍ، أنه كثف اتصالاته مع أطراف النزاع لدعم تنفيذ جميع عناصر الهدنة، واستكشاف احتمالات هدنة موسعة وممتدة إلى ما بعد الثاني من أغسطس المقبل، مشيرًا إلى أن «الهدنة الممتدة والموسعة ستزيد الفوائد للشعب اليمني، كما ستوفر منصة لبناء المزيد من الثقة بين الأطراف المتنازعة، وبدء مناقشات جادة حول الأولويات الاقتصادية، لا سيما فيما يتعلق بتحصيل الإيرادات وصرف رواتب الموظفين، فضلًا عن الأولويات الأمنية بما في ذلك وقف إطلاق النار».
وذكر أنه «بفضل الالتزام المستمر للأطراف، فقد صمدت الهدنة إلى حدٍ كبيرٍ لما يقرب من أربعة أشهر، ما يمثل أطول فترة هدوء نسبي منذ أكثر من سبع سنوات وانخفاضًا كبيرًا في عدد الضحايا المدنيين»، معربًا عن أمله أن تشارك الأطراف المتحاربة بشكل بناء في جهوده في التوصل لاتفاق لتوسيع وتمديد الهدنة الإنسانية وألا يفوتوا هذه الفرصة.
كما أكَّد المبعوث الأممي أنه يواصل جهوده وتحركاته «للوصول في النهاية إلى تسوية سياسية تنهي الصراع الدامي بشكل شامل».
وتضغط الأمم المتحدة على أطراف النزاع في اليمن للاتفاق على تمديد الهدنة لستة أشهر، والتي ستكون الأطول في الصراع المستمر للعام الثامن على التوالي مع تزايد الضغوط الدولية على الجانبَين لإنهاء الحرب.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X