fbpx
المنبر الحر

أهمية التمر وفوائده

غذاء كامل يحتوي على المواد المفيدة للجسم

بقلم/ د. جاويد أحمد خان:

إنَّ الله سبحانه وتعالى قد زيَّن هذا العالم بمخلوقات متنوِّعة ومتلونة، ولا شك في هذا بأنَّ الله عز وجل لم يخلقها إلا لفائدة الإنسان، فإذا تفكر الإنسان في مخلوقات الله تعالى يستطيع أن يعترف بأهميتها وفوائدها، ويقول بلسان حاله ومقاله: رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ، سورة آل عمران، الآية:191. في بعض الأحيان يظهر بأنَّ بعض الأشياء لا فائدة لها، ولكن بعد التدبُّر والتفكر في تخليقها تظهر أهميتها وفائدتها كاملة، على سبيل المثال، ينظر بعض الناس إلى ماء البحر المالح ويظنون أنه عبث وباطل ولا فائدة فيه، وبعض الناس ينظرون إلى الحشرات السامة فيقولون: إن هذه الحشرات خُلقت بدون أي فائدة، وهذا ليس بصحيح، في الحقيقة إن الماء المالح له فوائد كثيرة، إنه ينظف قاذورات الدنيا كلها، وأما الحشرات السامة فهي التي تجذب سموم الجو البسيط، وتجعل الهواء نافعًا وموافقًا للإنسان، في الواقع إن الأشياء التي توجد في الدنيا، قد خلقها الله سبحانه وتعالى لفائدة الإنسان، كلها نعمة في حق الإنسان، ومن المعلوم أن النعم التي قد أكرم بها الله عباده، هي كثيرة جدًا، لا تُعدُّ ولا تُحصى، فقد جاء في القرآن الكريم، يقول الله عز وجل: وَإِن تَعُدُّواْ نِعْمَةَ اللَّهِ لاَ تُحْصُوهَا إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ، سورة النحل، الآية:18.

ومن نعم الله تعالى العظمى، التمر، كان رسولنا العربي- صلى الله عليه وسلم- يحب التمر حبًا جمًا، التمر شيء يحبه الإنسان في كل بقعة من بقاع الأرض، إن الإنسان لا يستطيع أن يحصي الفوائد الطبية لهذه الثمرة المباركة، التي ذكرها الله تعالى في كتابه، وذكرها النبي- صلى الله عليه وسلم- في أحاديثه، فالتمر هو غذاء كامل يحتوي على المواد المفيدة للجسم بما لا يمكن إحصاؤه، فيوجد فيه كثير من المعادن والفيتامينات الضرورية، لذا يجب على الصائم ألا ينسى هذه الثمرة المباركة على مائدته، ومما لا شك فيه أن التمر يعتبر من الأغذية المهمة في رمضان المبارك وخلال أيام الصيام، فهو مناسب جدًا للصائم، ولذلك كان النبي- صلى الله عليه وسلم- يتسحَّر ويفطر على تمرٍ، وهناك قائمة طويلة من الأمراض يعالجها التمر، وهنا تظهر أهمية التمر في قول رسولنا العربي- صلى الله عليه وسلم- حيث قال: لا يجوع أهل بيت عندهم التمر (رواه مسلم).

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X