اخر الاخبار

الوسيط الأمريكي بمفاوضات ترسيم الحدود البحرية متفائل بالتوصل لاتفاق بين لبنان وإسرائيل

بيروت – قنا

عبر السيد آموس هوكشتاين، الوسيط الأمريكي في المفاوضات التقنية غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل، عن تفاؤله بالتوصل إلى اتفاق في الأسابيع المقبلة في ملف ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل.
جاء ذلك عقب لقائه الرئيس اللبناني العماد ميشال عون في العاصمة اللبنانية /بيروت/، حيث بحث اللقاء ملف ترسيم الحدود البحرية بين الجانبين.
وفي تصريح صحفي له، قال الوسيط الأمريكي إنه متفائل جدا بشأن الوصول إلى اتفاق في الأسابيع المقبلة في ملف ترسيم الحدود بين لبنان وإسرائيل.
وكان هوكشتاين بدأ، أمس /الأحد/، محادثات مع عدد كبار المسؤولين اللبنانيين لإبلاغ السلطات اللبنانية الرد الإسرائيلي على المقترح اللبناني لترسيم الحدود البحرية بينهما.
وانطلقت في أكتوبر من العام 2020 المفاوضات غير المباشرة بين الطرفين اللبناني والإسرائيلي، بوساطة أمريكية، إلا أنها توقفت بعد عدة شهور، بسبب الخلافات حول مساحة المنطقة المتنازع عليها.
ويشكل ترسيم الحدود البحرية أهمية كبيرة للبنان، لا سيما بعد اكتشاف احتياطي مهم من الموارد النفطية ضمن المياه الإقليمية للبلاد، ما يشكل موردا ماليا مهما لسلطات بيروت في ظل الأزمة المالية والاقتصادية التي تواجهها.
ويطالب الكيان الإسرائيلي بأن تقتصر المفاوضات على مساحة بحرية تقدر بنحو 860 كيلومترا مربعا، بناء على خريطة أرسلت في 2011 إلى الأمم المتحدة، لكن لبنان اعتبر لاحقا أن الخريطة استندت إلى تقديرات خاطئة، وطالب بمساحة إضافية تبلغ 1430 كيلومترا مربعا، وتشمل أجزاء من حقل /كاريش/، بينما يرى الوسيط الأمريكي أن يكون التفاوض مقتصرا على مساحة تقدر بـ 860 كيلومترا مربعا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X