fbpx
أخبار عربية
أسفر عن 10 شهداء بينهم طفلة

عدوان جديد على غزة

طائرات الاحتلال قصفت مناطق مختلفة بينها شقة سكنية وسط القطاع

«الجهاد الإسلامي» تتوعد بالانتقام.. ووساطة مصرية لمنع التصعيد

 

غزَّة -رام الله قنا ووكالات:

أعلنتْ وزارةُ الصحَّة الفلسطينيَّة، استشهادَ 10 فلسطينيين بينهم طفلة (5 سنوات)، في قصف لقوات الاحتلال بقطاع غزَّة.
وذكرت الوزارة أنَّ قصف طائرات الاحتلال الحربية لمناطق مختلفة في قطاع غزة أدَّى أيضًا إلى إصابة 55 بجروح.
وقصفتْ قوَّات الاحتلال شقةً سكنيةً في برج فلسطين في حي الرمال وسط غزة، وسيارة في حي الشجاعية شرق القطاع، ما أدَّى إلى إصابة عددٍ من المواطنين بينهم أطفال في غارة شنَّتها طائرات الاحتلال على بلدة الفخاري شرقي خان يونس جنوب قطاع غزة.
كما قصفت دبابات الاحتلال شرقَ بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، إضافةً إلى وسط قطاع غزة، ومنطقة شراب العسل شرقي خان يونس جنوب القطاع. من جهتها، أعلنت سرايا القدس الذراع العسكرية لحركة الجهاد الإسلامي استشهاد القيادي في الحركة تيسير الجعبري، الذي استهدفه الاحتلال في مدينة غزة، إضافةً إلى مرافقه سلامة عابد، وقيادي ميداني ثالث.
من جانبها، طالبت الرئاسة الفلسطينية، مساء أمس، بوقف فوري للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، محملةً الكيان الإسرائيلي مسؤولية هذا التصعيد الخطير. ودعت الرئاسة الفلسطينية، في بيانٍ، المجتمع الدولي بإلزام الكيان الإسرائيلي بوقف عدوانه على أبناء الشعب الفلسطيني في كل مكان وتحديدًا في غزة، وتوفير الحماية الدولية لهم.

لا خطوط حمراء

 

في مقابلة مع قناة الميادين التلفزيونية اللبنانية، تعهد زياد النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بالرد انتقامًا من الضربات. وقال: «لا خطوط حمراء لهذه المعركة. ستكون تل أبيب أحد الأهداف التي ستقع تحت طائلة صواريخ المقاومة وكل المدن الإسرائيلية».
وأصدرت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، بيانًا تندد بالضربات الإسرائيلية وقالت فيه: «دماء أبناء شعبنا ومجاهدينا لن تذهب هدرًا».
وقال المتحدث العسكري الإسرائيلي: إن السلطات تتوقع هجمات صاروخية على وسط إسرائيل لكنه أضاف: إن بطاريات القبة الحديدية المضادة للصواريخ مستعدة. وقال: إن إجراءات خاصة فرضت في مناطق إسرائيلية مساحتها 80 كيلومترًا حول قطاع غزة.
وأشار إلى أنَّ خطط السماح بدخول شاحنات الوقود إلى غزة للإبقاء على محطة الطاقة الوحيدة في المنطقة قيد التشغيل قد أُلغيت في اللحظة الأخيرة حيث التقطت المخابرات معلومات عن تحركات تشير إلى هجمات وشيكة على أهداف إسرائيلية.
في الوقت نفسه، نقلت قناة إكسترا نيوز المصرية أمس عن مصدر رسمي أنَّ جهود الوساطة المصرية متواصلة بين إسرائيل والفلسطينيين وتتركز على منع التصعيد عقب القصف الذي تعرض له قطاع غزة.

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X