fbpx
أخبار دولية
غوتيريش يحذر من «كارثة نووية».. وبريطانيا ترسل صواريخ لكييف

تبادل الاتهامات بين أوكرانيا وروسيا حول قصف زاباروجيا

كييف- وكالات:

 تبادلتْ كييف وموسكو الاتهاماتِ بشأن استهدافِ محطة زاباروجيا النوويَّة، وبينما حذَّر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش من «كارثة» حال استمرار المعارك حول المحطة، أعلنت بريطانيا أنَّها ستزود أوكرانيا بنظم إطلاق صواريخ متعددة. يأتي هذا في وقت تبادلت فيه روسيا وأوكرانيا الاتهامات بقصف المحطة النووية والمنطقة المحيطة بها مجددًا أمس. وأكد فلاديمير روغوف عضو الإدارة المدنية العسكرية لمقاطعة زاباروجيا الموالية لروسيا، أن نظام الدفاع الجوي الروسي صدَّ هجومًا بالصواريخ والطائرات المسيرة شنته القوات الأوكرانية على مدينة إنيرغودار ومحطة زاباروجيا للطاقة النووية. من جانبه، قال إيفان نيتشايف نائب مدير قسم الإعلام في الخارجية الروسيَّة: إن العالم يسير على حافة الهاوية مع قصف كييف المحطة. وأوضح نيتشايف أن القصف الأوكراني لمحطة زاباروجيا النووية عمل إرهابي قد يؤدي إلى كارثة أخطر من كارثة مفاعل تشيرنوبيل. في المقابل، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي: إنَّ روسيا قصفت محطة زاباروجيا رغم علمها بخطورة هذا الأمر، وأكد أن المحطة ثالث أكبر محطة نووية على مستوى العالم. ورأى زيلينسكي أن روسيا تُضللُ العالم بإخفاء خطر الإشعاع النووي في محطة زاباروجيا، مُشيرًا إلى أنَّ العالم يحتاجُ للحماية من هذا الخطر.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X