fbpx
المحليات
التوزيع يدعم الثروة الحيوانية.. أصحاب حلال:

تأخر التخصيص وراء انتشار العزب الجوالة

الدوحة- حسين أبوندا:

أكَّدَ عددٌ من أصحاب الحلال أن لجوء بعض المواطنين إلى إنشاء عزب جوَّالة قريبة من منازلهم أو في المناطق البرية بالمُخالفة للقوانين، يعودُ إلى تأخُّر الجهات المعنيَّة في منحهم العزب رغم الأعداد الكبيرة من الثروة الحيوانية التي يمتلكونها، ما يدفعهم لتوفير أماكن حتى لو كانت غير قانونيَّة.

وقالوا: إنَّ الجهات المعنية تقومُ كل فترة بحملة لإزالة تلك العزب وتغريم أصحابها مبالغ مالية ضخمة، لافتين إلى أن الحل يكمن بتوزيع قسائم جديدة على أصحاب الثروة الحيوانية سواء من خلال إنشاء مجمعات جديدة أو العمل على توسعة الحالية التي يقع في محيطها مساحات شاسعة يمكن استغلالها لهذا الغرض.

ولفتوا إلى أنَّ المُشكلة التي تواجهُ شريحة كبيرة من أصحاب الثروة الحيوانية وخاصة الإبل هو أن لديهم عددًا كبيرًا من الرؤوس، والكثير منهم لا يزال يشارك أحد أقاربه في العزبة، ومنهم من قام باستئجار عزب بمبالغ مالية كبيرة لوضع حلاله داخلها، وذلك في الوقت الذي حوَّل فيه عدد كبير من الأشخاص الذين لا يهتمون بالثروة الحيوانية وزيادتها تلك العزب إلى استراحات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X