fbpx
المحليات
المبادرات تدعم الاقتصاد الوطني.. وزير البيئة والتغير المناخي:

تطوير وتوسيع مجالات إعادة التدوير

تكنولوجيا حديثة وصديقة للبيئة للحد من رمي المخلفات

إعادة تدوير 85 % من النفايات والمخلفات القابلة لإعادة التدوير

هدفنا الوصول للاستدامة البيئية والمحافظة على الموارد الطبيعية

تخفيف الضغط على مكبات النفايات وتقليل انبعاث الغازات الضارة

وزير البيئة تفقد مصانع إعادة التدوير واطلع على أهم التحديات

الدوحة- قنا:

نوَّهَ سعادةُ الشَّيخ الدكتور فالح بن ناصر بن أحمد بن علي آل ثاني، وزير البيئة والتغيُّر المناخي، بالمستوى المتقدم لمبادرات إعادة التدوير بالدولة، ودورها في دعم البيئة القطرية والاقتصاد الوطني.

وأكَّدَ سعادتُه في تصريحات لدى زيارته أمس، عددًا من مصانع إعادة التدوير، دعمَ الدولة لكل الجهود الرامية لتطوير وتوسيع مجالات إعادة التدوير، واستخدام التكنولوجيا الحديثة والصديقة للبيئة، بهدف الحدِّ من رمي هذه المُخلفات، وتخفيف الضغط على البيئة ومكبات النفايات، وتقليص تأثيرات كل ذلك على التغير المُناخي وانبعاث الغازات الضارة.

ولفتَ سعادةُ الوزير في سياق ذي صلة إلى أن الاستراتيجية الوطنيَّة للبيئة تركزُ على أهمية إعادة تدوير 85 % من النفايات والمخلفات القابلة لإعادة التدوير، بهدف الوصول للاستدامة البيئية والمُحافظة على الموارد الطبيعية بدولة قطر.

وقد اطلع سعادةُ وزير البيئة والتغير المناخي خلال الزيارة على سير العمل بمصانع إعادة التدوير، وأهم التحديات التي تواجهها، كما تمَّ التعرف على الجهود التي يبذلها القطاع الخاص في دعم الصناعات القائمة على إعادة التدوير، مثل إعادة تدوير الإطارات المُستعملة، والخشب والورق والزيوت والزجاج والبلاستيك وغيرها.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X