fbpx
الراية الإقتصادية
انخفاض أسعار الواردات لأول مرة في 7 أشهر

ارتفاع ثقة المستهلك الأمريكي

واشنطن- رويترز:

أظهرَ مسحٌ أمس أنَّ ثقةَ المُستهلكين في الولايات المتحدة ارتفعت بصورة أكبر في أغسطس من مُستوى قياسي مُنخفض في وقت سابق من الصيف الحالي، وتراجعت توقعات الأسر الأمريكيَّة للتضخم على المدى القريب مرة أخرى على خلفية انخفاض أسعار البنزين. وجاءت القراءة الأولية لجامعة ميشيجان في أغسطس على المؤشر العام لثقة المستهلك عند 55.1، ارتفاعًا من 51.5 في الشهر السابق. وكان المؤشر قد سجل مستوى منخفضًا قياسيًا عند 50 في يونيو. وكانت القراءة الأولية لشهر أغسطس أعلى من متوسط التوقعات البالغ 52.5 بين الاقتصاديين الذين استطلعت رويترز آراءهم.

وانخفضت توقعات التضخم لسنة واحدة في الاستطلاع إلى أدنى مستوى لها في ستة أشهر عند 5.0 بالمئة من 5.2 بالمئة، في حين ارتفعت توقعات التضخم لخمس سنوات إلى 3.0 بالمئة من 2.9 بالمئة لتظل ضمن النطاق الذي ساد العام الماضي. من جهة ثانية، قالت وزارة العمل أمس: إن أسعار الواردات الأمريكية سجلت أول انخفاض لها في سبعة أشهر في يوليو، وذلك بفضل انخفاض تكاليف الوقود والمنتجات غير النفطية. وأظهرت البيانات أن أسعار الواردات تراجعت الشهر الماضي 1.4 بالمئة، وهي نسبة أكثر من المتوقَّع، بعد ارتفاعها 0.3 بالمئة في يونيو. ويمثل هذا أكبر انخفاض شهري منذ أبريل 2020. وخلال 12 شهرًا حتى نهاية يوليو، زادت أسعار الواردات 8.8 بالمئة بعد ارتفاعها 10.7 بالمئة في يونيو. كان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا تراجع أسعار الواردات، التي تستبعد الرسوم الجمركية، بنسبة 1.0 بالمئة عن يونيو. ويأتي التقرير بعد مؤشرات أولية أخرى خلال الأسبوع على أن التضخم قد بلغ ذروته، إذ ظلت أسعار المُستهلكين في الولايات المتحدة دون تغيير في يوليو، بسبب الهبوط الحاد في تكلفة البنزين، بعد ارتفاعها 1.3 بالمئة في يونيو. كما انخفضت أسعار المُنتجين الشهر الماضي بفضل تراجع تكاليف الطاقة. وانخفضت أسعار الوقود المستورد 7.5 بالمئة الشهر الماضي بعد صعودها 6.2 بالمئة في يونيو. وتراجعت أسعار البترول 6.8 بالمئة بينما انخفضت تكلفة المواد الغذائيَّة المُستوردة 0.9 بالمئة، وهو أكبر انخفاض في شهر واحد منذ نوفمبر 2020.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X