fbpx
المحليات

الراية لوّل …صفحة أسبوعيّة تصدر كل سبت وتستعرض أبرز ما نشرته الراية منذ انطلاق العدد الأوّل منها في 10 مايو 1979.

زيادة سعة الصوامع الحالية إلى 120 ألف طن

احتياطي الدقيق يكفي 4 أشهر.. منتصف الثمانينيات

الدوحة- الراية:

بتاريخِ 1 مارس 1984 نشرت الراية تصريحًا ل»غازي السالي» مدير عام شركة مطاحن الدقيق، أكَّدَ فيه توافر الدقيق بنوعَيه المدعوم وغير المدعوم بكَميات كبيرة، ونفى أن تكون هناك أية اختناقات أو أزمات في الطحين، لافتًا إلى توافر فائض كبير من الطحين في مخازن الشركة في مسيعيد والدوحة، حيث تعملُ الشركة على توفير احتياطي من الدقيق بصفة مستمرَّة يكفي احتياجات 4 أشهر.

ونوَّه إلى أنَّ الشركة تقوم بصرف أية كميات من الدقيق المدعوم والذي يتم صرفه بكتاب من وزارة الاقتصاد والتجارة، كما تقوم أيضًا بصرف الطحين غير المدعوم والذي يستخدم في صناعة الخبز الأفرنجي، والحلوى، بأية كَمية بأسعار 66 ريالًا للكيس من النوع رقم 1، و60 ريالًا من النوع رقم 2، لافتًا إلى أنَّ طاقة عمليات صناعة الطحين في البلاد تتم بطريقة أتوماتيكيَّة ووَفقًا لأحدث النظم العالمية المتطورة في هذا المجال.

وأضاف: إنَّ اللجنة قد انتهت من إعداد دراسة لتوسعات جديدة تستهدف رفع طاقة الإنتاج إلى 400 طن يوميًا، وزيادة سعة الصوامع الحالية إلى 120 ألفَ طنِ، وبما يكفي لتغطية احتياجات البلاد لمدة عامَين.

بناء 600 مسكن شعبي على الدائري الرابع

مليار و528 مليون ريال تكلفة مشاريع أشغال عام 1984

نَشَرَت الراية بتاريخِ 11 ديسمبر 1984 تصريحاتٍ لسعادةِ خالد بن عبد الله العطية وزير الأشغال العامة -آنذاك- قال فيها: إنَّ الوزارة استطاعت أن تنفِّذ عام 1983 عدة مشاريع مهمة بلغت كلفتها 450 مليون ريال قطري، وأضاف: من بينها مبنى الإطفاء المركزي وعيادة مؤقتة للكُلى الصناعية، ومكتب بريد المطار ومحطة الأرصاد الجوية، و14 مدرسة مُختلفة في مناطق متفرقة من البلاد، كما يشمل ذلك مشروعَ مساكن كبار الموظفين ومحطةَ التجارب بالشيحانيَّة ومركزَ التدريب الزراعي ونواديَ رياضيَّة ومحطات للتجارب وخزانات للمياه.

وأضاف: إن الوزارة تقوم حاليًا بتنفيذ مشاريع إنشائيَّة حيوية أخرى تفوق جملة تكاليفها مليارًا و528 مليون ريال قطري، موضحًا أنَّ من بين هذه المشاريع بناءَ 600 مسكن شعبي على الطريق الدائري الرابع، وتكملةَ مزرعة الدواجن والمرحلةَ الأولى من العيادة البيطرية ومساكنَ الشرطة بمسيعيد، إلى جانبِ تحسيناتِ المرحلة الأولى من مُستشفى الرميلة، ومبنى الصحة المدرسيَّة التابع لوزارة التربية والتعليم وعددٍ آخر من المراكز الصحيَّة.

الراية تستكشف جمال الطبيعة في قبرص

بتاريخِ 1 مارس 1984 نَشرت الراية تقريرًا من مراسلِها في قبرص، سلَّطَ فيه الضوءَ على أسباب إقبال العرب على شراء الشقق والعقارات في قبرص، حيث استعرضَ التقريرُ تاريخَ قبرص من فتحِها على يد عبد الله بن قيس عام 648 م، والمراحل التي مرَّت بها البلاد، كما تناولَ التقريرُ أبرزَ المناطق التي يفضل العرب التملك بها، هذا بالإضافة إلى إلقاء الضوء على أبرز المناطق السياحية، مثل: نيقوسيا وأيضًا منطقة ليماسول ذات المساحات الشاسعة من مزارع البرتقال والعنب وأشجار الصنوبر والجبال التي يصل ارتفاعُها إلى أكثر من 5 آلاف قدم فوق سطح البحر، وأيضًا بافوس منطقة الآثار وأسطورة أفروديت، هذا بالإضافة إلى أهم الآثار الإسلامية، ومنها تكية «أم حرم» الواقعة على شاطئ البُحيرة المالحة في مدينة لارنكا.

الراية تعزز دافعيَّة الطلبة للامتحانات

بتاريخِ 1 أبريل 1984 نَشرت الراية سلسلةً من الرسائلِ التوعويَّة ضمن زاوية بعنوان «على أبواب الامتحانات»، استهدفت طلبةَ المدارس لحثِّهم على التحصيل العلمي وتعزيز الدافعية لديهم بُغية تحقيق الدرجات العُليا في الامتحانات التي يقدمها الطلبة بجميع المدارس. كما قدَّمت الراية عبر مجموعةٍ من التحقيقات الصحفيَّة والحوارات، نصائحَ هامةً للطلبة في كيفيَّة التحضير للامتحانات والتعامل مع ورقة الإجابة، مع التأكيد على ضرورة الدراسة والتحضير أولًا بأول، وعدم الانشغال باللعب على حسابِ المُذاكرة.

شخصية الأسبوع على صفحات الراية

خَصَّصت الراية في أعدادِها الصادرة عام 1984 زاويةً أسبوعيةً بعنوان «شخصية الأسبوع»، حيث تناول عدد 3 مايو من العام نفسِه شخصية «رشيد كرامي» رئيس الوزراء اللبناني الأسبق، وتمَّ تسليط الضوء على الدور الكبير الذي يلعبه كرامي على الساحة السياسيَّة العربية، ونجاحه في تشكيل الحكومة اللبنانية في ظرف دقيق جدًا، استطاع فيه إقناعَ جميع الأطراف اللبنانية بالمشاركة، حيث وصفت بأنها أوَّل وزارة تستطيع أن تعيد للبنان وَحدتَه وسَلامَه وأمنه.

64 خبيرًا نوويًا هنديًا يعملون بالخليج

بتاريخِ 9 يوليو 1984 نَشرت الراية خبرًا مفاده أنَّ وكالة أنباء الهند المتحدة ذكرت أنَّ زيادة الهجرة بين الفنيين الهنود إلى الخليج العربي قد أضرَّت بالصناعة النووية الهندية. ونقلت الراية عن الوكالة الهندية قولَها: إن 64 خبيرًا على درجة عالية من من الكفاءة قد غادروا محطة توليد الطاقة النووية «كالباكام» بولاية «تاميل نادو» خلال الاثنَي عشر شهرًا الماضية، ويرجع ذلك إلى الأجور والأوضاع المعيشيَّة المُمتازة التي يلقاها هؤلاء في دول الخليج.

معرض فني لذوي الاحتياجات بالشيراتون

بتاريخِ 6 أغسطس 1984 نشرت الراية خبرًا عن قيامِ سعادةِ السيد علي بن أحمد الأنصاري وزير العمل والشؤون الاجتماعية -آنذاك- بافتتاحِ معرضٍ فني للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، من قطر والسعودية والإمارات والبحرين وسلطنة عُمان، وذلك ضمن فعاليات الأسبوع الخليجي الأول للمَعُوَّقين، ضم العديد من النماذج الفنية التي نفذها الأطفال، من رسومات ومشغولات يدوية وتطريز ونسيج.

وشمل برنامج اليوم الثاني إجراء مسابقات رياضيَّة في العَدْو والسباحة بين المُشاركين، كما قامَ أعضاءُ الوفد بجولة حرة على كورنيش الدوحة، كما أُقيم حفل سمر على شرف المدعوين بقاعة سلوى أحيتْه فرقة أشبال الهلال الأحمر والوفود المشاركة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X