fbpx
الأخيرة و بانوراما

جزء كبير من إنجلترا في حالة جفاف

لندن – أ ف ب:

أعلنت الحكومةُ البريطانيّة حالة الجفاف في جزء كبير من إنجلترا التي شهدت منذ مطلع العام أكثر المواسم جفافًا منذ نحو نصف قرن. وهذا الإعلان الذي من شأنه أن يفرضَ قرارات وقيودًا على استهلاك الماء، هو الأول من نوعه منذ العام 2018. ويأتي الإعلان وسط موجة حر في المملكة هي الثانية خلال موسم الصيف وفي بلد غير معتاد على درجات الحرارة المُرتفعة. ويقدرُ العلماء ازدياد وتيرة فترات الحر وامتدادها واشتدادها بسبب الاحترار المُناخي. وتظهر توقعات مركز الأرصاد البريطاني استمرار الإشعار البرتقالي بما يعني «حرارة قصوى» في غالبية جنوب إنجلترا وجزء من ويلز. وأوضحت وكالةُ البيئة في بيان أن «إمدادات الماء مضمونة» ودعت السلطات وشركات المياه إلى «مواصلة تخطيطهم الوقائي من أجل حماية الإمدادات الأساسية في حال كان الخريف جافًا». وقالَ المدير التنفيذي لوكالة البيئة هارفي برادشو: «ندعو كل شخص للتصرف وفقًا لكمية الماء المتاحة في هذه الفترة الاستثنائية الجافة». وأكدَ كاتب الدولة المكلف بالماء ستيف دوبل: «استعدادنا على أحسن وجه لمجابهة الطقس الحار، ولكن سنواصلُ مراقبة الوضع من كثب خاصة التأثير على المُزارعين والبيئة على أن نتخذَ قرارات اضافيّة، إن تطلب الأمر ذلك».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X