fbpx
أخبار دولية

مسؤولون أمريكيون يؤكدون سلامة محطة زاباروجيا النووية

الدوحة – الجزيرة نت:

نفَى مسؤولٌ في وزارة الدفاع الأمريكيّة (البنتاجون) وجود أي تهديد يحيط بمحطة زاباروجيا النووية، فيما أعلن مسؤولون أمريكيون أن موسكو بدأت تحركات لإجراء استفتاءات بمدن في شرق أوكرانيا.

وقالَ مسؤول في البنتاجون: إنه ليس هناك تهديد وشيك لسلامة محطة زاباروجيا في أوكرانيا، لكن الوضع قد يتغير. وأوضح المسؤول الأمريكي أن الروس سبق أن أطلقوا صواريخ من محيط المحطة النووية، وأنه لا يعتقد أن للأوكرانيين مصلحة في قصف المحطة.

كما أشارَ المسؤول الأمريكي إلى أنَّ الروس حققوا مكاسب في منطقة باخموت لكن بتكلفة كبيرة. وقد جدَّدت الإدارة المدنية والعسكرية المعينة من روسيا في مقاطعة زاباروجيا اتهام القوات الأوكرانية بقصف المحطة النووية هناك. ونشرت الإدارة صورًا لما قالت: إنَّها بقايا صواريخ أمريكية الصنع استخدمها الجيش الأوكراني في قصف المحطة النووية.

واتَّهمت الإدارة الولايات المتحدة وبريطانيا وبولندا بالاشتراك مع أوكرانيا في الهجوم على محطة زاباروجيا. وكان الجيش الأوكراني اتهم القوات الروسية باستهداف المحطة، وقال: إنه رصد إشعاعات تنبعث منها جراء القصف.

من جهة أخرى، دعا المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي إلى وقف كل الأعمال العسكرية في منطقة المحطة النووية. كما قال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة: إنَّ هناك حاجة لاتفاق عاجل على المستوى التقني بشأن إنشاء محيط آمن لنزع السلاح لضمان سلامة المنطقة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X