fbpx
الراية الرياضية
سفراء إرث قطر 2022 :

بدأنا نشعر بأجواء المونديال

الدوحة – الراية:

أكد سفراء إرث قطر أن اقتراب ضربة بداية نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022، يروي قصة سنوات طويلة من جهود مضنية وعمل شاق قامت به الدولة المُضيفة منذ لحظة الإعلان عن شرف الاستضافة حتى أضحت المنشآت والملاعب والبنى التحتية بكامل الجاهزية لانطلاقة الحدث الكبير.

وفي تصريحات خاصة لوكالة الأنباء القطرية «قنا»‏، قال سفراء إرث قطر مبارك مصطفى وأحمد خليل ومحمد سعدون الكواري: إن الجميع بدأ يلمس الأجواء المونديالية بعد اكتمال التحضيرات التي ستجعل من النسخة المقبلة استثنائية في تاريخ كأس العالم بغض النظر عن الفاصل الزمني الذي يتناقص رويدًا رويدًا في انتظار الانطلاقة اعتبارًا من العشرين من شهر نوفمبر المقبل.

واستشهد السفراء الثلاثة بالتفاعل الكبير الذي أظهرته الجماهير القطرية من مواطنين ومقيمين مع الفعاليات التي نظمتها اللجنة العُليا للمشاريع والإرث مؤخرًا، للاحتفاء ببدء العد التنازلي ل 100 يوم على انطلاق المونديال، ليكون خير دليل على الشغف الكبير بالحدث المنتظر بعدما جسدوا أجواء أقرب ما تكون إلى كأس العالم.

وتحدث السفراء الثلاثة عن حظوظ العنابي في البطولة عندما يدون ظهوره الأول في كأس العالم، إلى جانب قراءة طالع المنافسات بما يخص المنتخبات العربية الثلاثة الأخرى من واقع المجموعات وَفقًا للقرعة التي سحبت منذ شهر أبريل الماضي.

ويرى محمد سعدون الكواري أن كأس العالم FIFA قطر 2022 باتت أقرب من أي وقت مضى مع دخول ساعة العدّ التنازلي إلى ما يقل عن 96 يومًا قبل الانطلاقة، مشيرًا إلى أن الجميع في كل مؤسسات الدولة المختلفة عمل على مدار اثني عشر عامًا من أجل تلك اللحظة التاريخية، وبهدف تسجيل استضافة فريدة غير مسبوقة تجعل من النسخة المقبلة الأفضل.

بدوره، أكدَ مبارك مصطفى أن قرب موعد المونديال لا يشكل أي نوع من الضغوط في ظل الثقة الكبيرة بإنجاز كل ما يتعلق بالاستضافة التي ستكون تاريخية من خلال نجاح تنظيمي منتظر ومتوقع.

وأبدى النجم السابق للكرة القطرية، ثقته الكبيرة بقدرة العنابي على تخطي الدور الأول، خصوصًا في ظل حظوظه الكبيرة في استهلال المشوار بالفوز على الإكوادور في مباراة الافتتاح، معتبرًا أن المنافس في المواجهة الأولى ليس بقوة باقي المنتخبات في المجموعة.

من ناحيته، أكدَ النجم السابق أحمد خليل، أن احتفالات العد التنازلي التي عاشتها الدوحة، أدخلت الجميع في أجواء المونديال قبل أن ينطلق، معتبرًا أن قطر ستكون الوجهة المفضلة لكل عشاق كرة القدم في العالم، وسيكون هؤلاء موعودين بنسخة ستبقى عالقةً في الأذهان.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X