أخبار عربية
تكافح 39 حريقًا عبر 14 ولاية

26 قتيلًا بحرائق الغابات في الجزائر

عواصم- وكالات:

أعلنَ وزيرُ الداخليَّة الجزائري كمال بلجود عن وفاةِ 26 شخصًا بسبب الحرائق التي اندلعت في عددٍ من

ولايات شرق الجزائر. وتسبَّبت الحرائق أيضًا في إصابة العشرات، وأفادت المديرية العامة للحماية المدنية في الجزائر بتسجيل 39 حريقًا عبر 14 ولاية. ومن جهته، عزَّى الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، عائلات ضحايا

الحرائق، مؤكدًا وقوف الدولة إلى جانبهم وتسخير كافة الإمكانات البشرية والوسائل المادية بشكل تام لإخماد الحرائق والتكفل بالمتضررين. ويتخوف الجزائريون من تكرار سيناريو الحرائق الذي شهدته البلاد السنة

الماضية في عددٍ من الولايات الساحليَّة للبلاد والذي خلَّف 90 قتيلًا.

اندلعَ العديدُ من الحرائق في غابات تونس والجزائر أمس نتيجة الارتفاع في درجات الحرارة، وأفادت الحمايةُ المدنية في الجزائر بأنَّ حرائق الغابات ضربت العديد من المدن في شمال البلاد وأوقعت جرحى في مدينة سوق هراس الحدودية مع تونس.

وتمتدُّ الغابات في الجزائر على مساحة 4.1 مليون هكتار. ويشهدُ شمال البلاد كل سنة حرائق غابات وتتزايد بشدة هذه الظاهرة بسبب التغيرات المُناخيَّة. وفي الجارة تونس اندلعت حرائق في مناطق غابات غرب البلاد أمس في ظل ارتفاع كبير لدرجات الحرارة. واجتاحت الحرائق غابات في ولايتي باجة وجندوبة المتجاورتَين في مناطق طبرقة وعين دراهم وفرنانة وفي غابات على الحدود مع الجزائر. وتسببت موجات من الرياح الساخنة في توسع الحرائق. وتُكافحُ فرق الإطفاء للسيطرة على الحرائق بمساعدة طائرة عسكرية لمنع تمددها إلى المناطق السكنية. وقالَ مدير الحماية المدنية في باجة معز بن خليفة لإذاعة «موزاييك» الخاصة: إنَّ ستة حرائق اندلعت في المنطقة، بينما جرى إجلاء 5 عائلات من سكان الغابات بجبل المسيد من معتمدية نفزة، مشيرًا إلى أن النيران قد اشتعلت في أحد هذه المنازل بعد عملية الإجلاء. واندلعَ حريق آخر صباح أمس في جبل السرس بولاية القيروان وسط تونس، كما

اشتعلت النيران في جبل بمنطقة الهوارية شمال شرق البلاد. وتشهد تونس ارتفاعًا كبيرًا في درجات الحرارة منذ الثلاثاء وصلت أقصاها إلى 47 درجة، ما أدَّى إلى انقطاعات متكررة للكهرباء بسبب تضاعف الطلب على الطاقة. ويتوقع استمرار موجة الحر حتى يوم الجمعة. وتعاني تونس من تقلص مواردها المائيَّة وتراجع مخزون المياه في السدود إلى نحو 40% من طاقة استيعابها.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X