المحليات
تمهيدًا لافتتاحها أمام الجمهور قريبًا

إنجاز 95 % من مشروع حديقة الباندا بمنتزه الخور

الحديقة مشروع فريد من نوعه بالمنطقة لإيواء الباندا

الدوحة- الراية:

علمت الراية أنَّ هيئة الأشغال العامة «أشغال» انتهت من إنجاز نحو 95 % من مشروع حديقة الباندا بمُنتزه الخور، وقد بدأ العد التنازلي للانتهاء من إنجاز المشروع تمهيدًا لافتتاحِه أمام الجمهور قريبًا.

وتعدُّ حديقة الباندا مشروعًا فريدًا من نوعه بالمنطقة، حيث قامت هيئة الأشغال العامة «أشغال» بطرح المناقصة الخاصة بإنشاء بيت لإيواء الباندا يتضمن عددًا من الشروط لتوفير المُناخ المناسب لها وَفقًا للمعايير والمواصفات التي حددتها جمهوريَّة الصين الشعبية.

وكانت وزارةُ البلدية قد قامت بإغلاق منتزه الخور خلال عطلة عيد الأضحى المبارك للقيام ببعض أعمال الصيانة بالمُنتزه.

ويعتبر مُنتزه الخور من أقدم وأكبر الحدائق والمنتزهات في دولة قطر، حيث تمَّ افتتاحُه عام 1983 وتبلغ مساحته حوالي 240 ألف متر مربع، وهو متنفس لجميع سكان الدولة، ويتميز بمسطحاته الخضراء الزاهية الشاسعة وأشجاره الكبيرة مثل أشجار القرط والسدر.

وينقسم إلى جزأين، أولهما بيئي ويمثل حوالي 35% من المساحة الكلية للمنتزه، والآخر ترفيهي، ويشمل الجزء البيئي مزرعة للحيوانات تبلغ مساحتها 1335 مترًا، وتحتوي على 15 عنبرًا للحيوانات الكبيرة والصغيرة، وقفص الطيور الذي يعتبر من أكبر الأقفاص، حيث تبلغ مساحته 11400 متر وبارتفاع 40 مترًا، وهو يعتمد على فكرة جديدة للتعايش مع الطيور، حيث يكون الزوَّار مع الطيور في نفس محيط القفص. كما يضم المنتزه متحفًا تبلغ مساحته 1200 متر، مكيف الهواء وبه قاعة محاضرات مدرجة ويصلح لأغراض كثيرة ومتنوِّعة.

أما الجزء الخدمي الترفيهي فيضم منطقة الألعاب، وهي مغطاة بالكامل وتبلغ مساحتها (4000 متر مسطح)، أرضياتها مطاطية وتتنوع الألعاب لتناسب الأعمار السنية المختلفة، وبُحيرة صناعية تبلغ مساحتها حوالي 2500 متر، ومطعمًا للعائلات تبلغ مساحته 1500 متر، وبه منطقة مغطاة مكيفة وفناءات خارجية تطل على بُحيرة، حيث يرتفع المطعم عن مستوى المسطحات الخضراء المُحيطة به حوالي مترَين.

وشهدَ المُنتزه إطلاق 20 زوجًا من السناجب للتعايش مع زوَّار الحديقة الذين يقدمون الطعام لها بشكل طبيعي، حيث تعتبر السناجب من الحيواناتِ الأليفة وهي تتغذَّى على الفاكهة وحبوب دوار الشمس والبندق ولا تؤذي البشر، وقد تمَّ اختيار السناجب التي تم إطلاقها بالمنتزه من نوع «السنجاب السوري»، لأنه يتميز بقدرته على التعايش بسهولة مع البيئة القطرية.

وبالإضافة إلى مشروع إنشاء حديقة الباندا بمنتزه الخور تعكف إدارة المُنتزه منذ عدة أشهر على تنفيذ مشروع إنشاء بيت لإيواء الفيل وكذلك مشروع إنشاء حديقة مائية للأطفال، وذلك في إطار خطط تطوير الخدمات التي يقدمُها المنتزهُ للروَّاد.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X