المحليات
اختتم الحملة التوعوية للخط الساخن «919»

«أمان» يعزز الوعي بمواجهة العنف والتصدع الأسري

كوادر متخصصة تتمتع بحرفية عالية في الرد على الاستفسارات

الدوحة – الراية:

اختتمَ مركزُ الحماية والتأهيل الاجتماعي (أمان) أحد مراكز المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي الحملة التوعوية للخط الساخن (919) والمتواجدة في مجمع دوحة فيستيفال سيتي في الطابق الأرضي، في ركن إطار مبادرات المول FestivalCares وتستهدف الحملة التوعوية التي استمرت أسبوعًا في مجمع دوحة فيستيفال سيتي الفئات المستهدفة لمركز أمان من النساء والأطفال وضحايا التصدع الأسري من العنف.

وتهدفُ هذه الحملة التوعوية إلى نشر الوعي والتثقيف لتعزيز الحماية والتأهيل الاجتماعي للحد من العنف والتصدع الأسري، وذلك من خلال الإبلاغ عن أي عنف قد يتعرض له أي أحد من الفئات المُستهدفة لمركز أمان من النساء والأطفال وضحايا التصدع الأسري. ولتوفير الحماية اللازمة من خلال تخصيص كوادر مُتخصصة تتمتع بحرفية عالية في رصد المؤشرات المبدئية للتشخيص ورصد الإحصائيات بدقة، بالإضافة إلى تسجيل البيانات اللازمة والرد على الاستفسارات.

هذا وقد شهدت الحملة التوعوية للخط الساخن إقبالًا كبيرًا منذ اليوم الأول، فالجمهور كان من مختلف شرائح المجتمع من الأطفال والنساء وأولياء الأمور، والتفاعل كان واضحًا من خلال زيارتهم للركن التعريفي واستفسارهم عن الخدمات التي يقدمها مركز أمان مثل: خدمة الخط الساخن (919) والتطبيقات الإلكترونية الخاصة بحماية النساء والأطفال مثل: تطبيق ساعدني للأطفال، وتطبيق شاوريني للنساء، بالإضافة إلى تفاعل الجمهور مع مبادرة مركز أمان «كتابي صديقي» وهو عبارة عن جهاز لبيع الكتب للأطفال. وإطلاعهم أيضًا على مخاطر ممارسة الألعاب الإلكترونية.

وفي هذا السياق أشار روبرت هال، المُدير العام لمجمع دوحة فستيفال سيتي، إلى أن الأسرة تُشكل اللبنة الأساسية لبناء مجتمع متماسك وقوي، لذا نحرص في مجمع دوحة فيستيفال سيتي على سلامة الأسرة، وندعم باستمرار المبادرات التي تركز على المجتمع القطري من خلال برنامج مبادرات FestivalCares للمول. كما نفخر بهذا التعاون مع مركز أمان للتعاون والمساهمة في توعية المُجتمع، وتقديم المساعدة للنساء والأطفال وضحايا التصدع الأسري من العنف،

ومن جانبها عبرت حنان العلي، مدير مكتب الاتصال والإعلام بمركز أمان، عن مدى شكر مركز أمان لمجمع دوحة فيستيفال سيتي لدعمهم وتعاونهم لإقامة هذه الحملة التوعوية وإدراجها ضمن برامج مبادرات FestivalCares للمول، فنحن كمُنظمات مجتمع مدني نحرص على تفعيل مبدأ الشراكة المُجتمعية مع الجهات المختلفة في الدولة، ونتطلعُ للمزيد من التعاون في المُستقبل مع مجمع فيستيفال سيتي لطرح مثل هذه الحملات التوعوية، فغايتنا مُشتركة في حماية أفراد المُجتمع من أي عنف قد يتعرضون له، وتعزيز التماسك الأسري لخلق بيئة آمنة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X