اخر الاخبار

قطر تؤكد تضامنها الكامل مع باكستان في مواجهة الدمار الناجم عن الفيضانات والسيول

الدوحة ـ الراية 

 

أكدت دولة قطر تضامنها الكامل مع باكستان، حكومة وشعبا، في مواجهة الدمار الناجم عن الفيضانات والسيول التي طالت البلاد مؤخرا، مشيرة إلى أن صندوق قطر للتنمية قدم بتوجيهات من حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، الدفعة الأولى من مساعدات الإغاثة العاجلة للمتضررين من الفيضانات المستمرة في جمهورية باكستان الإسلامية.

جاء ذلك في كلمة ألقتها سعادة الدكتورة هند عبدالرحمن المفتاح المندوب الدائم لدولة قطر لدى المقر الأوروبي للأمم المتحدة بجنيف، خلال مشاركتها في إطلاق خطة الاستجابة المشتركة للفيضانات في باكستان 2022 المنظمة من قبل حكومة باكستان ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية بجنيف.

وأعربت سعادة المندوب الدائم باسم دولة قطر عن خالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا وتمنت الشفاء العاجل للمصابين.

وأوضحت سعادتها أن 35 ألفا من المتضررين من الشعب الباكستاني الشقيق سيستفيدون من هذه المساعدات الطارئة التي تعتبر جزءا من حملة إغاثة عاجلة لمواجهة الفيضانات في البلاد، حيث تضمنت المساعدات المقدمة 21000 سلة غذائية و5000 خيمة و5000 من مستلزمات النظافة الصحية الشخصية.

ولفتت سعادة المندوب الدائم إلى أن الهلال الأحمر القطري خصص أموالا لدعم ضحايا الفيضانات في باكستان، حيث تقتضي خطته للتدخل الإغاثي العاجل توفير المأوى الطارئ والمستلزمات المنزلية لـ200 أسرة متضررة من الفيضانات تضم قرابة 1400 شخص.

ونوهت سعادتها إلى أن قطر الخيرية قامت بدورها بتوزيع مساعدات إغاثية عاجلة على اللاجئين الأفغان والمجتمع المضيف من متضرري الفيضانات في إقليم بلوشستان بباكستان، بالتعاون مع هيئة إدارة الكوارث الإقليمية الباكستانية، حيث استفاد من هذه المساعدات أكثر من 9 آلاف شخص من اللاجئين الأفغان والمجتمع المضيف.

وأضافت سعادتها أن هذه المساعدات الإغاثية المقدمة من دولة قطر تأتي لدعم الشعب الباكستاني بتزويده بالضروريات العاجلة، ودعمه للنهوض من جديد لإعادة بناء مجتمعاته بعد هذه الكارثة.

وأكدت على دعم دولة قطر الثابت لباكستان واستعدادها الكامل لتقديم كل ما من شأنه المساعدة في تجاوز الأزمات.

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X