الراية الرياضية
أول خسارة للمتصدر تشعل المنافسة على لقب الدوري

الدحيل يحبط العرباوية بثلاثية

متابعة – فريد عبدالباقي:

ألحقَ الدحيل وصيف النسخة الماضية، أول هزيمة لفريق العربي في دوري نجوم QNB لكرة القدم، وذلك بعد تغلبه بنتيجة 3-صفر، خلال اللقاء الذي جمعَ الفريقين مساء أمس على استاد خليفة الدولي، في ختام مُباريات الجولة الخامسة.

سجلَ أهداف الدحيل، عبدالله السليطي بالخطأ في مرماه، والكوري الجنوبي نام تاي هي، والكيني مايكل أولونجا في الدقائق (9 و53 و75).

وبهذه النتيجة، رفعَ الدحيل رصيدَه إلى 10 نقاط في المركز الثالث، ورغم الهزيمة حافظ العربي على صدارة الدوري برصيد 12 نقطة، بفارق نقطة عن الوصيف الوكرة.

وجاءت بدايةُ المباراة سريعةً وحماسيةً من الفريقين، لكن محاولات الفريقين الهجومية افتقدت التركيز ولم تُشكل أي خطورة في الدقائق الأولى.

أجرى المُدرب العرباوي يونس علي، تغييرَه الأول بخروج يوسف مفتاح ونزول هلال محمد في الدقيقة السادسة.

وأسفرَ الضغطُ عن تسجيل الدحيل هدفه الأول في الدقيقة التاسعة بضربة رأس من مُدافع العربي عبدالله السليطي بالخطأ في مرماه بعد عرضية لاعب الدحيل محمد موسى.

حاولَ لاعبو العربي العودة مُجددًا إلى مجريات المباراة من خلال الثنائي التونسي يوسف المساكني والسوري عمر السومة، وبالإضافة إلى حامد إسماعيل الظهير الأيمن الذي أرسل العديد من الكرات ولكن افتقدت المتابعة الجيّدة من مُهاجمي العربي.

في الوقت الذي أجرى سيباستيان دومينغو، المُدرب المُساعد لنادي الدحيل التغيير الأول بنزول أحمد معين وخروج الجزائري عدلان قديورة في الدقيقة 26.

لم تسفر الدقائق الأخيرة من الشوط الأول عن أي جديد.

الشوط الثاني

وفي الشوط الثاني، اندفعَ لاعبو العربي نحو مرمى الدحيل بغية إدراك التعادل، حيث أهدر التونسي يوسف المساكني فرصة تسجيل هدف في الدقيقة 47.

وأثناء الاندفاع العرباوي، انفردَ صهيب جنان لاعب الدحيل الذي سدد كرة قوية لكنها اصطدمت بالقائم الأيسر لحارس العربي في الدقيقة 51، لتنذرَ بأولى الفرص لفريق الدحيل في الشوط الثاني.

وقادَ سلطان البريك هجمةً مُنظمةً للدحيل ليمررَ الكرة إلى زميله صهيب جنان الذي أعاد الكرة إلى سلطان وبدوره أرسل عرضية من الناحية اليسرى حوّلها الكوري الجنوبي نام تاي هي برأسية جميلة داخل مرمى محمود أبوندى في الدقيقة 53.

سدد السوري السومة تصوبية قوية تمر بجوار القائم في الدقيقة 58.

شعر المُدرب يونس علي بخطورة الموقف وقام بالدفع بالثنائي محمد صلاح النيل، وعبدالعزيز الأنصاري، بدلًا من حامد إسماعيل، وعبدالله السليطي.

احتسب حكمُ المباراة عبدالرحمن الجاسم ركلة جزاء على العربي لوجود لمسة يد على قائد العربي عبدالله المعرفي في الدقيقة 75 لينالَ البطاقة الصفراء انبرى لها بنجاح الكيني مايكل أولونجا.

ضغطَ العربي من أجل تسجيل هدف حفظ ماء الوجه، لكن الدحيل حافظَ على فوزه بأغلى ثلاث نقاط، ليخرجَ مُنتصرًا على العربي بثلاثية نظيفة.

مساندة برتغالية  أرجنتينية للدحيل

شهدَ استادُ الثمامة المونديالي تواجدًا مُتميزًا من الجاليتين البرتغالية والأرجنتينية، حيث حرصتا على مُساندة فريق الدحيل، لا سيما أن الفريق يضمُ المدافع البرتغالي روبين سيميدو، ويقود تدريب الفريق المُدرب الأرجنتيني هيرنان كريسبو الذي تواجد في مدرجات الملعب المونديالي تنفيذًا لقرار لجنة الانضباط باتحاد القدم، بإيقافه مُباراتين، وذلك بسبب سوء سلوك المُدرب كريسبو، والاعتراض على قرارات حكم مباراة فريقه أمام الريان في الجولة الثالثة، وتغريمه 20 ألف ريال قطري.

وسيكون لقاء الأمس هو الأخير للمُدرب كريسبو ليعودَ مُجددًا إلى مقاعد البدلاء اعتبارًا من مباراة نادي قطر في الجولة السادسة مساء الأربعاء المُقبل على استاد عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل.

مغادرة الجماهير العرباوية !

غادرت جماهير النادي العربي ملعب الثمامة، عقب تسجيل الكيني مايكل أولونجا الهدف الثالث لفريق الدحيل من ركلة جزاء في الدقيقة 75.

وظهر على ملامح الجماهير حزنها الشديد على خسارة فريق العربي، الذي كان بعيدًا عن مستواه خلال لقاء أمس.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X