أخبار دولية
الوكالة الدولية للطاقة الذرية :

سلامة محطة زابوريجيا النووية تعرضت للخطر عدة مرات

زابوريجيا – قنا:

أكَّد رافائيل جروسي مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنَّ سلامة منشآت محطة زابوريجيا النووية التي تسيطر عليها روسيا في أوكرانيا تعرَّضت للخطر عدة مرات، وعبر عن قلقه إزاء الوضع هناك.

جاءَ تصريح جروسي بعد قضائه ساعات في المحطة أول أمس، رغم إطلاق النار الذي قال إنه كان قريبًا بشكل يدعو للقلق.

ولدى عودته إلى أراضٍ تسيطر عليها أوكرانيا، قال جروسي: «إنَّه من الواضح أن المحطة وسلامتها المادية قد تعرضت للخطر، عدة مرات.. وهذا أمر لا يمكن أن يستمر».

وأضافَ: إنه لم يتمكن من تفقد المنشأة بأكملها، وإنما زار المواقع الرئيسية مثل أنظمة الطوارئ وغرف التحكم، وسيحتاج فريقه للقيام بالكثير من العمل لاستكمال تحليل الجوانب الفنية.

وذكر جروسي للصحفيين فور عودته إلى الأراضي التي تسيطر عليها أوكرانيا: «الوكالة الدولية للطاقة الذرية موجودة في المحطة ولن تتحركَ، لن تذهب إلى أي مكان». وتعهد بأن يقدمَ الخبراء تقييمًا محايدًا ونزيهًا ودقيقًا من الناحية الفنية لما يحدث على الأرض.

على صعيد مُتصل، قالت شركة الطاقة النووية الحكومية الأوروبية «‏إنرجو أتوم» أمس: إنه سيكون من الصعب أن تجري الوكالة تقييمًا مُحايدًا للوضع في زابوريجيا في ظل التدخل الروسي.

وأشارت إلى أنَّ بعثة الوكالة وصلت إلى المحطة أوَّل أمس، إلا أنَّه لم يتم السماح لها بدخول مركز الأزمات بالمحطة، الذي تقول أوكرانيا إن روسيا تنشر قوَّات فيه.

وقالَ الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي: إن بعثة الوكالة إلى محطة زابوريجيا النووية مهمة على الرغم من الصعوبات التي واجهتها بسبب الوجود الروسي في الموقع.

وذكر زيلينسكي في تسجيل فيديو أُذيع في منتدى أمبروسيتي للأعمال في إيطاليا: «لقد فعلنا كل شيء لضمان وصول الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى محطة زابوريجيا، وأعتقد أن هذه المهمة قد يكون لها دور».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X