اخر الاخبار
بعد الوكرة والشمال والشيحانية..

انضمام الدوحة والريان والظعاين لعضوية شبكة اليونسكو لمدن التعلم

الدوحة – قنا:

اعتمدت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) انضمام 3 مدن قطرية، هي الدوحة والريان والظعاين، إلى عضوية الشبكة العالمية لمدن التعلم من معهد اليونسكو للتعلم مدى الحياة، لتلحق بذلك مدن الوكرة والشمال والشيحانية التي انضمت في وقت سابق، ويرتفع عدد المدن القطرية الأعضاء بالشبكة إلى 6 مدن.
ويعد انضمام المدن الثلاث لشبكة مدن التعلم إنجازا جديدا يضاف إلى إنجازات وزارة البلدية، كما يؤكد التزام الدولة بالمضي قدما نحو تحقيق أهداف خطة التنمية المستدامة لعام 2030 وما بعدها، لاسيما الهدف الرابع في ضمان التعليم الجيد والشامل والمنصف، مع إتاحة فرص التعلم مدى الحياة للجميع والهدف الحادي عشر في جعل المدن والمستوطنات البشرية أماكن شاملة وآمنة ومرنة ومستدامة، وضمان تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030.
ووفقا للأهداف الاستراتيجية لوزارة البلدية، اعتمدت البلديات تبني ونشر مفاهيم الاستدامة وإدماج المجتمع بها من خلال العديد من البرامج والمشاريع والمبادرات التي تنفذها بالتعاون والشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني، وتوفير البيئة الملائمة للأجيال الناشئة والمساهمة في تطوير المجتمع ونشر الوعي بالاستدامة والمباني الخضراء.
وتحرص المدن القطرية على تنفيذ مفهوم مدن التعلم من خلال اتباع أفضل الممارسات وتبادل الخبرات مع المدن الأخرى، حيث يتم توقيع اتفاقيات التوأمة والتآخي مع العديد من مدن التعلم في مختلف دول العالم.
وجاء اعتماد المدن القطرية بشبكة اليونسكو لمدن التعلم نتيجة التعاون بين وزارة البلدية وكل من اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم بوزارة التربية والتعليم والتعليم العالي، ومكتب اليونسكو لدول الخليج واليمن بالدوحة، في إعداد ومراجعة ملفات التقديم لاستكمال إجراءات اختيار الملفات المستوفاة لشروط الانضمام للتقدم لنيل العضوية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X