فنون وثقافة

دعوة وزير الثقافة لحضور مؤتمر القاهرة لحماية التراث الثقافي

الدوحة- الراية:

تلقى سعادة الشيخ عبدالرحمن بن حمد آل ثاني وزير الثقافة دعوةً رسميةً من سعادة وزير السياحة والآثار بجمهورية مصر العربية لحضور مؤتمر القاهرة لحماية التراث الثقافي. قام بتسليم الدعوة سعادة السيد عمرو كمال الدين الشربيني سفير جمهورية مصر العربية لدى الدولة خلال استقبال سعادة وزير الثقافة له صباح أمس الأحد.

ويُناقشُ المؤتمرُ الإجراءات الدوليّة لعرقلة سلاسل الاتجار غير المشروع وحماية المُمتلكات الثقافية، وذلك في ضوء الاتفاقيات الدولية ذات الصلة بوصف تلك الظاهرة أحد أنماط الجريمة المُنظمة العابرة للحدود الوطنية، فضلًا عن العلاقة بين تلك الظاهرة والأنماط الأخرى للجريمة مثل غسل الأموال والاتجار بالأشخاص وتمويل الإرهاب.

وسيتمُ تنظيمُ المؤتمر المُزمع عقده خلال شهر أكتوبر المقبل بالتعاون مع مكتب الأمم المُتحدة للمُخدرات والجريمة، ومنظمة الأمم المُتحدة للتربية والعلم والثقافة «يونسكو»، ومنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة إسيسكو.

وتقومُ قطر بجهود حثيثة لحماية التراث الثقافي. حيث تُنظمُ مكتبة قطر الوطنية ورشة حول مُكافحة الاتجار بالمُمتلكات الثقافية والتراث الوثائقي بالشراكة مع وزارة الثقافة والسفارات: الأمريكية والإيطالية والفرنسية لدى الدولة. وتهدفُ الورشةُ التي تُقامُ بقاعة المُحاضرات في المكتبة، لتعزيز الوعي بقضية الاتجار غير المشروع بالمُمتلكات الثقافية ودعم المُتخصصين والمعنيين بالتصدي لهذه الظاهرة.

وتناقشُ الورشةُ ظاهرةَ الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية التي وصلت لمستويات خطيرة في السنوات الأخيرة، لا سيما في المناطق التي تشهد نزاعات مسلحة وكوارث طبيعية، حيث استفحلت وصارت مصدرَ قلقٍ كبيرًا للمُجتمع الدولي.

وستتناول ورشةُ العمل أفضلَ الممارسات في مكافحة الاتجار بالآثار، وتناقش البرامج والسياسات التي تحمي التراث الثقافي وحقوق الملكية، كما تسلطُ الضوءَ على القوانين والآليات التي تمنع بيع الآثار في مناطق النزاعات في المنطقة والعالم.

وتطرحُ الإرشادات حول كيفية حماية المُمتلكات الثقافية، وتحديد ممارسات الاتجار بها، والتدخّل لمنع هذه الممارسات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X