المحليات
معاليه شهد توقيع عقد مشروع محطة الصرف بالوكرة والوكير.. رئيس الوزراء:

فرص استثمارية متنوعة مع القطاع الخاص

الشراكة مع القطاع الخاص ستساهم في الازدهار الاقتصادي

أول مشروع بنية تحتية للصرف الصحي بالشراكة بين القطاعين العام والخاص

فيلم وثائقي حول محطة الصرف الصحي وشبكات المياه المعالجة

عرض مرئي حول أهمية دور القطاع الخاص في دفع عجلة النمو الاقتصادي

الدوحة – الراية وقنا:

شهدَ معالي الشَّيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخليَّة، صباح أمس في فندق شيراتون الدوحة، التوقيعَ على عقد الشراكة بين القطاعَين العام والخاص لمشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي في منطقتَي الوكرة والوكير.

YouTube player

 

وجرى توقيعُ عقد الشراكة بين هيئة الأشغال العامة وشركة العطية للسيارات والتجارة، وشركات ماتيتو يوتيليتز ليمتد (ماتيتو)، ومجموعة الاستثمارات المُباشرة بمؤسَّسة الخليج للاستثمار (جي أي سي).

وخلال مراسم التوقيع تمَّ عرضُ فيلم وثائقي حول محطة معالجة الصرف الصحي وشبكات المياه المُعالجة ومراحل تشغيل وتطوير البنية التحتية المُستدامة للصرف الصحي في جميع أنحاء الدولة، إضافة إلى عرض مرئي حول أهمية دور القطاع الخاص كشريك استراتيجي للقطاع العام في دفع عجلة النمو الاقتصادي في الدولة. حضر مراسم التوقيع عددٌ من أصحاب السعادة الشيوخ والوزراء، وعددٌ من رؤساء البعثات الدبلوماسية المُعتمدين لدى الدولة، وكبار المسؤولين وممثلي الشركات المحليَّة والإقليميَّة. يُذكرُ أن المشروعَ يعتبر أول مشروع بنية تحتية للصرف الصحي يتم تنفيذه بنظام الشراكة بين القطاعين العام والخاص في دولة قطر، وأكبر مشروع شراكة مع القطاع الخاص خارج قطاع الطاقة.

‏ وأكَّدَ معالي الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء وزير الداخليَّة، أن توقيع أول شراكة بين القطاعين العام والخاص في مجال مشاريع البنية التحتية للصرف الصحي في قطر، خُطوة هامة ستفتحُ آفاقًا جديدة وتُتيح فرصًا استثمارية مُتنوِّعة ستساهمُ في الازدهار الاقتصادي للدولة.

وقالَ معاليه في تغريدة عبر حسابه الرسمي على تويتر: «شهدنا اليوم توقيع أوَّل شراكة بين القطاعَين العام والخاص في مجال مشاريع البنية التحتية للصرف الصحي في قطر، وهي خُطوة هامة ستفتحُ آفاقًا جديدة وتُتيح فرصًا استثمارية مُتنوِّعة ستُساهم في الازدهار الاقتصادي للدولة».

 

إقرأ أيضاً :

 

وزير التجارة والصناعة:

استقطاب الاستثمارات المحلية والأجنبية

الشيخ خليفة آل ثاني:

طرح مزيد من مشروعات البنية التحتية بنظام الشراكة بين القطاعين

 د. سعد المهندي:

5.4 مليار ريال التكلفة الإجمالية للمشروع

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X