اخر الاخبار

غرفة قطر: صادرات القطاع الخاص تبلغ حوالي 8.9 مليار ريال خلال الربع الثاني من 2022

الدوحة – قنا :

كشف تقرير صادر عن غرفة قطر اليوم، عن ارتفاع في صادرات القطاع الخاص خلال الربع الثاني من العام 2022 بنسبة 21 بالمئة لتبلغ حوالي 8.92 مليار ريال قطري مقابل 7.39 مليار ريال لنفس الفترة من العام الماضي.
وأوضح التقرير أن صادرات الربع الثاني من العام الجاري نمت بنسبة 15.4 بالمئة على أساس ربعي، مؤكدة قدرة القطاع الخاص والاقتصاد القطري بشكل عام على التكيف مع الظروف الاقتصادية الطبيعية وغير الطبيعية ومقدرته على تحقيق معدلات نمو متصاعدة خاصة بعد فترة من التأثيرات السالبة للتدابير الاحترازية التي فرضتها الدولة لمكافحة جائحة /كوفيد-19/، حيث أصبحت آليات السوق وخطط التشغيل في المنشآت والشركات هي التي تتحكم في مستويات التشغيل في كافة الأنشطة الاقتصادية.
وبين التقرير أنه ووفقا لنوع شهادات المنشأ فقد ارتفعت قيمة صادرات نموذج شهادة الأفضليات بنسبة كبيرة بلغت 135.4%، أما نموذج شهادة المنطقة العربية فقد ارتفعت قيمة الصادرات على أساس سنوي بنسبة بلغت 60.7%، كما ارتفعت قيمة الصادرات وفقاً لنموذج شهادة مجلس التعاون الخليجي بنسبة كبيرة بلغت 249.2%، أما شهادة نموذج المنشأ العام فقد ارتفعت قيمة صادراتها على أساس سنوي بنسبة 10.3%، كما ارتفعت صادرات نموذج الشهادة الموحدة لسنغافورة بنسبة 8.8%.
وأشار التقرير الى ارتفاع صادرات 4 سلع من قائمة أهم 10 سلع صادرات خلال الربع الثاني من العام الجاري، حيث ارتفعت قيمة صادرات الوقود بنسبة 283% لتبلغ قيمتها 2.5 مليار ريال مقابل 657 مليون ريال تم تصديرها خلال الربع الثاني من العام السابق 2021، كما حققت صادرات الألمونيوم ارتفاعا خلال الربع الثاني من العام 2022 بنسبة 70.1% حيث بلغت حوالي 2.44 مليار ريال مقارنة بحوالي 1.43 مليار ريال تم تصديرها خلال الربع الثاني من العام السابق 2021، في حين بلغت قيمة صادرات سلعة اللوترين خلال الربع الثاني من العام 2022 حوالي (388.5) مليون ريال بارتفاع نسبته 16% مقارنة بقيمتها خلال نفس الفترة من العام السابق والتي بلغت حوالي (334.9) مليون ريال، أما سلعة الأسمدة الكيماوية فقد ارتفعت قيمة صادراتها بنسبة كبيرة تجاوزت الخمسة آلاف بالمائة حيث بلغت قيمتها حوالي (355.5) مليون ريال في حين كانت قيمتها خلال نفس الفترة من العام السابق حوالي (6.18) مليون ريال فقط.
في سياق متصل تصدرت مجموعة دول آسيا (باستثناء دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية) قائمة أهم وجهات صادرات القطاع الخاص القطري حسب شهادات المنشأ التي تصدرها الغرفة، وذلك خلال الربع الثاني من العام 2022، حيث استقبلت دول هذه المجموعة صادرات قيمتها حوالي 3.87 مليار ريال قطري بنسبة بلغت 43.4% من اجمالي الصادرات، وجاءت في المرتبة الثانية مجموعة دول مجلس التعاون الخليجي التي استقبلت ما نسبته 28.7% من اجمالي الصادرات بقيمة بلغت حوالي 2.56 مليار ريال، وفي المرتبة الثالثة حلت مجموعة دول الاتحاد الأوروبي التي استقبلت صادرات قيمتها حوالي 1.6 مليار ريال بنسبة 17.8% من اجمالي الصادرات.
على صعيد آخر تصدرت جمهورية الهند صدارة قائمة أهم الشركاء التجاريين حسب الدول التي مثلت وجهات لصادرات القطاع الخاص خلال الربع الثاني من العام 2022 مستقبلة صادرات بقيمة بلغت حوالي 1.8 مليار ريال قطري وهي ما تعادل نسبة 20.1% من اجمالي الصادرات، تلتها في المرتبة الثانية سلطنة عمان (من مجموعة دول مجلس التعاون الخليجي) التي استقبلت صادرات بقيمة بلغت 1.61 مليار ريال وبنسبة 18%، ثم جاءت هولندا (من مجموعة دول الاتحاد الأوروبي) في المرتبة الثالثة حيث استقبلت أسواقها صادرات بلغت قيمتها حوالي (953) مليون ريال قطري بنسبة بلغت 10.7%.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X