المحليات
كفرع ضمن الجمعية الدولية للأبحاث

اعتراف دولي بكلية طب الأسنان بجامعة قطر

تعزيز البحث في علوم الفم والعلوم ذات الصلة

تشجيع التحسينات في طرق الوقاية والعلاج من أمراض الفم والأسنان

الدوحة- قنا:

حصلت كليةُ طب الأسنان في جامعة قطر، بالتعاون مع مؤسَّسة حمد الطبية، على الاعتراف كفرع ضمن الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان.

ويعتبر الانضمام إلى الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان اعترافًا دوليًا لأبحاث طب الأسنان في قطر، وخاصةً كلية طب الأسنان بجامعة قطر وقسم طب الأسنان في مؤسَّسة حمد الطبية.

ويكمنُ الهدفُ من هذا التعاون في تعزيز البحث في جميع مجالات علوم الفم والعلوم ذات الصلة، وتشجيع التحسينات في طرق الوقاية والعلاج من أمراض الفم والأسنان، وتحسين صحة الفم من خلال البحث، وتسهيل التعاون بين الباحثين ونقل نتائج البحوث وآثارها في جميع أنحاء العالم.

وقالت الدكتورةُ أسماء آل ثاني نائب رئيس جامعة قطر للعلوم الصحية والطبية: إن الانضمام إلى الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان يوفر اعترافًا دوليًا وإبرازًا لأبحاث طب الأسنان في قطر، ولا سيما لكلية طب الأسنان في جامعة قطر وقسم طب الأسنان بمؤسسة حمد الطبية.

وأضافت: إنَّ هذه الخطوة تفتح إمكانية تنظيم اجتماعات علمية دولية كُبرى في قطر وقيادة المبادرات العالمية في أبحاث صحة الفم.

من جانبه، قالَ الدكتور مانديب دوجال عميد كلية طب الأسنان: إنَّ الجهود المشتركة بين كلية طب الأسنان في جامعة قطر وأبحاث طب الأسنان في مؤسسة حمد الطبية تم الاعتراف بها، حيث سيؤدي ذلك إلى زيادة تعزيز الأبحاث التعاونية في مجال صحة الفم في قطر وإضفاء شهرة دولية وتقدير لجامعة قطر ومؤسسة حمد الطبية في مجال أبحاث الفم والأسنان.

ولفت إلى أنَّ ذلك سيتيح الفرصة والقدرة على استضافة فعاليات دولية مرموقة لأبحاث طب الأسنان، إضافة إلى أنها ستكون خطوة كبيرة لتمكين الباحثين في طب الأسنان من قطر في التأثير عالميًا في مجال أبحاث طب الأسنان.

إلى ذلك، قال الدكتور فالح التميمي العميد المساعد للشؤون الأكاديمية في كلية طب الأسنان بجامعة قطر: إنَّ كلية طب الأسنان تخطط لتنظيم اجتماعات متوسطة الحجم قريبًا تحت مظلة الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان في قطر بما في ذلك الاجتماع الدولي للجمعية في قطر، كما سيحصل الفرع القطري للجمعية على حق التصويت على قرارات الجمعية الدولية.

من جهته، قالَ الدكتور غانم المناعي مدير قسم طب الأسنان في مؤسسة حمد الطبية: إنَّ هذا الاعتراف الدولي ووجود فرع قطر للجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان خطوة إضافية نحو تعزيز صحة الفم من خلال البحث، حيث ستفتح هذه الإضافة لدولة قطر شبكة أبحاث ضخمة وفرصة تعاون مع أقسام الجمعية الدولية التي تمتد إلى أكثر من 111 دولة.

وتعد الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان هي المنظمة الكُبرى والأكثر شهرة في العالم فيما يتعلق بالبحوث في طب الأسنان وصحة الفم، حيث تأسست عام 1920، وتركز على البحث في مجال طب الأسنان.

وتنظم الجمعية الدولية لأبحاث طب الأسنان العديد من المؤتمرات المرموقة حول العالم المتعلقة بأبحاث صحة الفم، ولديها أيضًا أكثر المجلات البحثية المرموقة في أبحاث طب الأسنان، ولها اجتماع سنوي يستضيف عادة آلاف المشاركين من جميع أنحاء العالم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X