اخر الاخبار

إدارة الصيدلة بمؤسسة حمد الطبية تواصل جهود التوعية بمخاطر الممارسات غير الآمنة لاستخدام الأدوية

الدوحة – الراية :

نظّمت إدارة الصيدلة بمؤسسة حمد الطبية جلسات تثقيفية حول موضوعات تتعلق بسلامة المرضى وسلامة استخدام الأدوية لرفع الوعي بين كوادر الرعاية الصحية والمرضى حول ممارسات سلامة المرضى ومخاطر الاستخدام غير الآمن للأدوية.

وتُعد الممارسات غير الآمنة لاستخدام الأدوية أحد المسببات الرئيسية للإصابة بالمرض والوفيات في جميع أنحاء العالم. وفي إطار الالتزام العالمي للدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية (بما في ذلك دولة قطر) حول تعزيز سلامة المرضى، فقد اعتمدت الجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية في دورتها الثانية والسبعون قرار “العمل العالمي بشأن سلامة المرضى” بهدف تحسين سلامة المرضى من خلال تقليل المخاطر والضرر الذي يمكن تجنبه في بيئة الرعاية الصحية.

وقد أقرّت منظمة الصحة العالمية إطلاق اليوم العالمي لسلامة المرضى الذي يتم الاحتفال به سنوياً في 17 سبتمبر. ويتمثل الهدف الرئيسي من هذا القرار في اعتبار سلامة المرضى كأولوية صحية رئيسية، وإشراك أصحاب المصلحة الرئيسيين في جهود تعزيز سلامة المرضى، وتمكين المرضى والأسر، وتعزيز الجهود العالمية للحدّ من الأخطاء الطبية والدوائية. ومع استمرار الجهود العالمية لمكافحة جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) وما ارتبط بها من تزايد كبير لمخاطر الأخطاء الطبية والأضرار المرتبطة بالاستخدام الخاطئ للأدوية، فقد تم اختيار عبارة “دواء بدون ضرر” كشعار لليوم العالمي لسلامة المرضى هذا العام.

من جانبها قالت الدكتورة موزة الهيل، المدير التنفيذي لإدارة الصيدلة بمؤسسة حمد الطبية: “يُعد الصيادلة خبراء في الأدوية ويتيح لهم عملهم في المستشفيات وكذلك في مرافق الرعاية المجتمعية تقديم المشورة للمرضى وتثقيفهم بشأن مختلف المواضيع المتعلقة بالأدوية”.

وأضافت قائلة: “قد ينظر البعض بشكل تقليدي إلى الصيادلة على أنهم يعملون “خلف الزجاج” لتوزيع الأدوية، إلا أنه في حقيقة الأمر ومع التغير المستمر في مشهد الرعاية الصحية فإن الصيادلة يُنظر إليهم بشكل متزايد على أنهم جزء لا يتجزأ من فريق الرعاية الصحية متعدد التخصصات. يقوم الصيادلة بدور مهم في تلبية احتياجات الرعاية المعقدة للمرضى مثل التوفيق بين الأدوية وضمان الاستخدام المناسب للأدوية، والتزام المريض بخطة علاجه بالأدوية، وتقييم الأخطاء في استخدام الأدوية وتقديم استراتيجيات للتخفيف من مخاطر وتأثيرات هذه الأخطاء”.

وأردفت الدكتورة موزة الهيل قائلة: “ولضمان الاستخدام الآمن والفعال للأدوية في منظومة الرعاية الصحية، فقد نفّذت إدارة الصيدلة في مؤسسة حمد الطبية العديد من مبادرات تحسين الجودة المتعلقة بالأدوية. وتتضمن هذه المبادرات تطوير بروتوكولات لمخاطر محددة للأدوية عالية الخطورة، وتحديد وتقييم الإجراءات عالية المخاطر (على سبيل المثال ، التغذية الوريدية الكاملة، وتركيب الأدوية، وتحضير جرعات أدوية الأطفال)، وتطوير بروتوكولات السلامة والتدريب، وتقييم بيانات الأخطاء الدوائية، وتقييم واستخدام أحدث التقنيات (نظام الأتمتة الصيدلانية بالعيادات الخارجية، ونظام الروبوت لتحضير الأدوية الوريدية، ونظام الترميز لتعزيز عملية إدارة الأدوية، ونظام المضخة الذكية)، وتعزيز إجراءات الإبلاغ عن الأخطاء”.

وبهدف رفع مستوى الوعي حول ممارسات سلامة المرضى بين كوادر الرعاية الصحية وكذلك بين المرضى، ستنظم إدارة الصيدلة بمؤسسة حمد الطبية جلسات تثقيفية حول الموضوعات المتعلقة بسلامة المرضى وسلامة الأدوية، وسيتم إنشاء منصات توعية حول سلامة الأدوية في عدة مواقع بمؤسسة حمد الطبية لتوفير المعلومات المتعلقة بالأدوية للمرضى وتقديم النصائح والإرشادات في هذا الشأن.

وتنظم إدارة الصيدلة الاحتفال باليوم العالمي لسلامة المرضى هذا العام بهدف دعم جهود منظمة الصحة العالمية ومبادرتها “العمل العالمي بشأن سلامة المرضى” والتأكيد على أهمية دور الصيادلة في الاستخدام الآمن والفعال للأدوية.

وقالت الدكتورة موزة الهيل: “يسعدني أن أدعم هذه المبادرة الهادفة لتعزيز سلامة المرضى لأنني أؤمن بشدة أن الصيادلة بصفتهم خبراء في سلامة الأدوية مؤهلون بشكل فريد لتطوير وتنفيذ استراتيجيات استباقية للوقاية من الأخطاء وتعزيز سلامة المرضى وبناء ثقافة السلامة في مرافق الرعاية الصحية المختلفة”.

ويمكن للأفراد المهتمين بالحصول على مزيد من المعلومات حول خطة العمل العالمية لسلامة المرضى الخاصة بمنظمة الصحة العالمية زيارة الموقع الإلكتروني:https://www.patientsafetylearning.org/blog/how-do-we-take-global-action-for-patient-safety

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X