المحليات
بمناسبة اليوم العالمي لسلامة المرضى 2022.. د. موزة الهيل:

مبادرات لتحسين الاستخدام الآمن والفعَّال للأدوية

إنشاء منصات توعية حول سلامة الأدوية

الدوحة- الراية:

نَظّمتْ إدارةُ الصيدلة بمؤسَّسة حمد الطبية جلساتٍ تثقيفيةً حول موضوعات تتعلق بسلامة المرضى وسلامة استخدام الأدوية لرفع الوعي بين كوادر الرعاية الصحية والمرضى حول ممارسات سلامة المرضى ومخاطر الاستخدام غير الآمن للأدوية.

وتُعدُّ الممارسات غير الآمنة لاستخدام الأدوية أحد المُسببات الرئيسية للإصابة بالمرض والوفيات في جميع أنحاء العالم. وفي إطار الالتزام العالمي للدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية بما في ذلك دولة قطر حول تعزيز سلامة المرضى، فقد اعتمدت الجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية في دورتها الثانية والسبعين قرار «العمل العالمي بشأن سلامة المرضى»؛ بهدف تحسين سلامة المرضى من خلال تقليل المخاطر والضرر الذي يمكن تجنبه في بيئة الرعاية الصحيّة.

وقالت الدكتورة موزة الهيل، المُدير التنفيذي لإدارة الصيدلة بمؤسسة حمد الطبية: «يُعد الصيادلة خبراء في الأدوية ويتيح لهم عملهم في المستشفيات وكذلك في مرافق الرعاية المُجتمعية تقديم المشورة للمرضى وتثقيفهم بشأن مُختلف المواضيع المُتعلقة بالأدوية».

وأضافت: «قد ينظر البعض بشكل تقليدي إلى الصيادلة على أنهم يعملون «خلف الزجاج» لتوزيع الأدوية، إلا أنه في حقيقة الأمر ومع التغير المُستمر في مشهد الرعاية الصحية فإن الصيادلة يُنظر إليهم بشكل مُتزايد على أنهم جزء لا يتجزأ من فريق الرعاية الصحية مُتعدد التخصصات. يقوم الصيادلة بدور مهم في تلبية احتياجات الرعاية المعقدة للمرضى مثل التوفيق بين الأدوية وضمان الاستخدام المناسب للأدوية، والتزام المريض بخُطة علاجه بالأدوية، وتقييم الأخطاء في استخدام الأدوية وتقديم استراتيجيات للتخفيف من مخاطر وتأثيرات هذه الأخطاء».

ونوَّهت إلى أنه لضمان الاستخدام الآمن والفعَّال للأدوية في منظومة الرعاية الصحية، فقد نفَّذت إدارةُ الصيدلة في مؤسسة حمد الطبية العديد من مُبادرات تحسين الجودة المُتعلقة بالأدوية. وتتضمن هذه المُبادرات تطوير بروتوكولات لمخاطر مُحددة للأدوية عالية الخطورة، وتحديد وتقييم الإجراءات عالية المخاطر (على سبيل المثال، التغذية الوريدية الكاملة، وتركيب الأدوية، وتحضير جرعات أدوية الأطفال)، وتطوير بروتوكولات السلامة والتدريب، وتقييم بيانات الأخطاء الدوائية، وتقييم واستخدام أحدث التقنيات (نظام الأتمتة الصيدلانية بالعيادات الخارجية، ونظام الروبوت لتحضير الأدوية الوريدية، ونظام الترميز لتعزيز عملية إدارة الأدوية، ونظام المضخة الذكية)، وتعزيز إجراءات الإبلاغ عن الأخطاء».

وبهدف رفع مُستوى الوعي حول ممارسات سلامة المرضى بين كوادر الرعاية الصحية وكذلك بين المرضى، ستنظم إدارة الصيدلة بمؤسسة حمد الطبية جلسات تثقيفية حول الموضوعات المُتعلقة بسلامة المرضى وسلامة الأدوية، وسيتم إنشاء منصات توعية حول سلامة الأدوية في عدة مواقع بمؤسسة حمد الطبية لتوفير المعلومات المُتعلقة بالأدوية للمرضى وتقديم النصائح والإرشادات في هذا الشأن.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X