fbpx
المحليات
يستقبل المواطنين فقط.. مصادر طبية لـ الراية :

بدء تشغيل مركز الخور الجديد.. الأحد

تحويل المراجعين المقيمين إلى مراكز الظعاين والكعبان ولغويرية والرويس

مبنى رئيسي من مستويَين يتضمن 40 عيادة

مختبر و6 منافذ لصرف الأدوية للمرضى

توفير 297 موقفًا لسيارات المراجعين وحمام سباحة وصالة جيم

مسجد ومبنى للخدمات المساندة ومرآب خاص بسيارات الإسعاف

الدوحة- عبدالمجيد حمدي:

تبدأُ مؤسَّسةُ الرعاية الصحيَّة الأوليَّة تشغيلَ مركز الخور الجديد يوم الأحد المُقبل ليكون بديلًا عن مركز الخور الحالي، حيث يبدأُ المركز في استقبالِ المراجعين خلال ساعات العمل في الفترة من السابعة صباحًا حتى 11 مساءً. وقالت مصادرُ طبية لـ الراية: إنَّ المركز الجديد سيكون مخصصًا للمُواطنين القطريين، فقط حيث تمَّ تحويل المراجعين المُقيمين بالمركز الحالي إلى مراكز أخرى مجاورة، مثل: الرويس والظعاين ولغويرية والكعبان.

وأوضحت المصادرُ أنَّ هناك فئات مُستثناةً من المقيمين سيظلون في المركز الجديد وهم كبارُ السن فوق 70 عامًا، وذوو الإعاقة وعمال المنازل التابعون للمواطنين القطريين، وأبناء القطريات وزوجات القطريين من غير حاملي الجنسية القطرية، ومواطنو دول مجلس التعاون الخليجي، والذين لديهم بطاقات صحية سارية المفعول.

وأضافت المصادر: إنَّ مركز الخور الصحي الجديد يتضمن خدمة الصحة والمعافاة، فضلًا عن العديد من العيادات التي تزيد على 40 عيادةً في تخصصات طب الأسرة والطفل السليم والمرأة السليمة، والأمراض المزمنة وعيادات الأسنان والجلدية والأنف والأذن والحنجرة، وغيرها من التخصصات.

وأوضحت المصادرُ أنَّ مركز الخور الصحي يقع على مساحة 25,000 متر مربع ويشمل مبنى رئيسيًا من مستويَين يتضمن 40 عيادةً إلى جانب مرافق صحية أخرى، مثل: المختبر والصيدلية وحمام السباحة وصالة الجيم، ومبانيَ إضافيةً أخرى، مثل: المسجد ومبنى للخدمات المساندة، ومرآب خاص بسيارات الإسعاف، مع توفير 297 موقفًا للسيارات.

وتابعت المصادرُ: إنه تم إنجاز جميع الأعمال الإنشائية في مركز الخور طبقًا للمواصفات المحلية والمعايير الدولية، وقد استمرَّ العمل في المركز منذ 2018؛ أي ما يقرب من 6 سنوات، لافتةً إلى أن افتتاح المركز يأتي في إطار خُطة المؤسسة للتوسع في إنشاء المرافق الصحية بالدولة وتوزيعها في جميع المناطق للوصول بالخدمات إلى السكان قرب محل إقامتهم.

وأشارت المصادرُ إلى أنَّه فيما يتعلق بتكوين المرفق الصحي فإنَّ الطابق الأرضي يضم صيدلية لتجهيز الأدوية ومخازن و6 منافذ توزيع أدوية للمرضى، وقسم العيادات العامة، 18 غرفة، وقسم عيادات النساء والذي يضم غرف عيادات عامة وعيادتَين للحوامل ومثلهما للطفل السليم، وكذلك عيادات خارجية منها غرفتان للملاحظة، وغرفتان للعلاج وغرفتان لسحب عينات الدم، وغرف للقياسات الحيوية، وغرفة للعزل، كما يضمُّ قسمًا للأشعة سواء أشعة سينية أو أشعة للثدي، وأشعة البانوراما، بالإضافة إلى أشعة الموجات فوق الصوتيَّة.

وأوضحت المصادر أنَّ الطابق الأوَّل من المرفق يضمُ عيادات تخصصية منها اثنتان للبصريات واثنتان لقياس السمع وعيادة للجلدية وعيادة للأنف والأذن والحنجرة و10عيادات للأسنان، وغرفة للتدريب وغرفة لتعليم الغذاء الصحي وقاعة متعددة الأغراض وخدمات عامة.

وأضافت المصادرُ: إنَّ المركز الجديد يضم حمام سباحة مع ملحقاته وصالة جيم ومبنى المسجد مع ملحقاته، ومبنى للخدمات المساندة، ومبنًى خاصًا بالحراسة، وغرفًا مخصصة لعمال المراقبة، ومركزًا للصيانة الكهربائية والميكانيكية ومرآبًا خاصًا بسيارات الإسعاف.

وأشارت المصادرُ إلى أنَّه خلال تصميم المركز تمت مراعاة ذوي الإعاقة من حيث اللافتات الإرشادية من صور معبرة ورموز طريقة برايل للمكفوفين ودورات مياه ملائمة وممرات واسعة لسهولة الحركة وأبواب آلية ومكاتب استقبال ذات ارتفاع مناسب، فضلًا عن مواقف قريبة من المداخل الرئيسية ومنحدرات بدلًا من السلالم، موضحة أن تصميم المبنى يتسم بالطابع التراثي القطري ويتطابق مع أعلى معايير الأمان العالميَّة في مجال الحريق. وتابعت المصادر: إنَّ تصميم المراكز الصحية الجديدة يأتي وفقًا لأعلى معايير الجودة والأمان وبما يتوافق مع المعايير التابعة للمنظومة العالمية لتقييم الاستدامة، حيث تمَّ الأخذ بالاعتبارات التصميمية والتشغيلية بما يلزم لتحقيق جودة بيئية بمعدل 3 نجوم من حيث توفير الطاقة والحفاظ على البيئة، مثل: استخدام الطاقة الشمسية بغرض تسخين المياه داخل المباني واستخدام الإضاءة الطبيعية عن طريق عمل فتحات بانوراما بالأسقف، بحيث تسمح لضوء وأشعة الشمس بالدخول بحيث تحقق جزءًا يسيرًا من توفير الطاقة الكهربية المستخدمة في الإنارة وكذلك تطهير المكان قدر الإمكان من خلال أشعة الشمس بما لها من عظيم الفوائد وعمل منظومة لترشيد استخدامات واستهلاك المياه داخل المبنى وخارجه وتوفير مساحات خضراء للنباتات والأشجار بمحيط المبنى الخارجي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X