fbpx
الراية الرياضية
على مدار يومَين متتاليَين

حافلات المشجعين تحاكي تجربتها المونديالية

الخدمات القريبة من ملاعب البطولة تضمن التنقل السلس والمريح

الدوحة- ‏‏قنا:‏‏
تتواصلُ الاستعداداتُ في الدوحة بوتيرةٍ سريعةٍ لاستضافة نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022، ولضمان تجرِبة تنقُّل سلسة، ومريحة، للجماهير خلال البطولة، بدأت الحافلات الخاصة بنقل مشجعي مونديال قطر بمحاكاة خدماتها من وإلى ملاعب البطولة للوقوف على الاستعدادات الخاصَّة بالنقل.
ومع تبقي أقلّ من شهرَين على انطلاق كأس العالم FIFA قطر 2022، استمرَّت المحاكاة على مدار يومَين، بدأت يوم الأربعاء من استاد أحمد بن علي، واستاد خليفة الدولي، واستاد الثمامة، واستاد البيت.. فيما تواصلت أمس الخميس عند ملعب الجنوب، واستاد 974، واستاد المدينة التعليمية، واستاد لوسيل.
وقالَ المهندس ثاني الزراع، مدير إدارة عمليات النقل باللجنة العُليا للمشاريع والإرث: «إنَّنا نستهدفُ من المحاكاة اختبار عمليات نقل الجماهير عبر الحافلات وتدريب طواقمنا على كافة مسارات البطولة والجوانب التشغيلية لخدمة آلاف المشجعين ونقلهم عبر كافة النقاط والمحطات المحددة لهم، بدايةً من لحظة وصولهم المواقف، ووصولًا إلى أماكن تحميل وتنزيل الركاب حول الملاعب ومن محطات المترو، لنضمن بذلك تجربةً سلسةً لهم».
وعلى صعيدٍ متصلٍ، أعلنت شركة مواصلات قطر عن جاهزيتها لكأس العالم FIFA قطر 2022، وأشارت إلى توفير أكثر من 4 آلاف حافلة من أجل خدمة المشجعين خلال الحدث المرتقب. وكشفت الشركةُ عن فريق من القوى العاملة التي ستكون مكلفة بمهمة نقل ضيوف قطر، وذلك عبر أكثر من 9 آلاف سائق و2000 موظف دعم، بالإضافة إلى 3 آلاف موظف تشغيلي، من أجل توفير تجربة نقل مريحة وسهلة أثناء المُباريات. وستعملُ الحافلاتُ على أكثر من 300 مسار ضمن شبكة الطرق المتطورة التي تؤدي إلى مختلف الملاعب والمنشآت والمعالم السياحية ومناطق الإقامة الخاصة بزوَّار البطولة، كما ستدعم الحافلات الكهربائية جهودَ النقل العام ببطولة كأس العالم لتصبح إرثًا دائمًا بعد انتهائها، حيث سيتم تخصيص كافة الحافلات الكهربائيّة عقب البطولة للنقل العام والمدارس أو الفئات الأخرى ليكون لديها أسطول كامل من الحافلات الكهربائيَّة، وهو ما يصبُّ في رؤية قطر من خلال استخدام الطاقة البديلة أو الكهربائيَّة. وتعدُّ هذه النسخة من كأس العالم الأكثر تقاربًا في المسافات في تاريخ البطولة، حيث تقع الملاعب المونديالية الثمانية التي تحتضن مباريات البطولة، على بعد ساعة واحدة بالسيارة من وسط مدينة الدوحة، بما يمكّن المشجعين واللاعبين من التواجد دائمًا في مكان واحد، علاوة على ذلك ستحظى جماهير كرة القدم بفرصة لا مثيل لها لحضور أكثر من مباراة في يوم واحد خلال دور المجموعات.
ويرتبط كل استاد من ملاعب كأس العالم FIFA قطر 2022، بشكل جيد بوسائل المواصلات العامة ما يضمن للمشجعين فرصة الاستمتاع بتجربة تنقُّل سلسة ومريحة من وإلى كل من: الملاعب، ومهرجانات FIFA للمشجعين وأماكن الإقامة، وغيرها من الوجهات الأخرى.
وستوفر هذه النسخة الاستثنائية من كأس العالم، منصة فريدة لتعريف العالم بدولة قطر والعالم العربي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X