fbpx
فنون وثقافة
تقدمها «الدوحة للأفلام» على مدار ثمانية أشهر

10 مشاريع سينمائيَّة جديدة في ورشة الأفلام الوثائقية

الدوحة- هيثم الأشقر:

تواصلُ مؤسَّسةُ الدوحة للأفلام فعاليات ورشة الأفلام الوثائقيَّة القصيرة، مع صانع الأفلام الوثائقية ريثي بان الذي رُشِّح لجائزة الأوسكار. ويُشارك في الورشة التي تستمر حتى يونيو من العام المقبل، 10 مشاريع، من بينها فيلمان طويلان، وفيلم من نوعية الواقع الافتراضي، و7 أفلام قصيرة لصنَّاع عرب موهوبين من المُقيمين في قطر. سيقوم المشاركون بإنتاج أفلامهم على مدار 8 أشهر. ويتعلَّم المشتركون على يديه طرق السرد من خلال العمل مع الذاكرة والثقافة والهُوية لاكتساب فهمٍ مُتعمّقٍ للتقاليد الشخصية والاحتفالات والمجتمع والتاريخ الشفوي الذي يختصُّ به أي بلد. وترتكز تقنيات بان التعليميَّة على أسس الذاكرة الثقافية التي يُؤطّرُ بها لحظاتٍ نادرةً داخل عدسة الكاميرا. ستحفِّز هذه الورشةُ المشاركين على إيجاد سرديَّتهم التي تغوص في فكرة الثقافة والجذور بعيشهم ومعايشتهم واستنشاقهم حياة مواضيع أفلامهم.

وركَّز الجزء الأول من الورشة على مرحلة التطوير وما قبل الإنتاج، حيث قضى المشاركون الأسبوع الأول في الاجتماع يوميًا مع المرشد الرئيسي ريثي بان شخصيًّا. وسيستمرُّ المُشاركون في الاجتماع عبر الإنترنت كلَّ أسبوع لمدة ثمانية أسابيعَ لاحقةٍ، مع جلساتٍ جماعيَّة وفرديةٍ أسبوعية. وسيستأنفُ الجزء الثاني من الورشة بعد فترة شهرَين من العمل المستقل، حيث يقوم المُشاركون بتطوير واستكشاف مشاريعهم بأنفسهم. ويتواصل الجزء الأول من الورشة حتى 5 نوفمبر المقبل، حيث ستكون مدة جلسات المجموعة الأسبوعية عبر الإنترنت 4 ساعات (بما في ذلك فترات الاستراحة).

وفي منتصف يناير 2023، ستستأنف الاجتماعات الأسبوعية عبر الإنترنت مع التركيز بشكلٍ أكبر على مرحلة ما قبل الإنتاج، والتحضير للإنتاج المكثف النهائي للأفلام الوثائقية بشكل شخصي في مايو 2023. وفي الفترة بين الجلسات النهائية، سيتم تصوير المخرجين بشكل مستقل وسيتم رفع لقطاتهم ليقيّمها مدرِّب الورشة.

ويتضمن الجزء الثالث والأخير من الورشة مرحلة الإنتاج والمونتاج وما بعد الإنتاج شخصيًا، في فيلا الإنتاج في مؤسسة الدوحة للأفلام. خلال هذه الفترة المكثفة، سينغمس المشاركون في عملية صناعة الأفلام الوثائقية تحت إشراف دقيق من المخرج الرئيسي ريثي بان. حيث سيحضر صانعو الأفلام المشاركون جلسات جماعية في فيلا الإنتاج بمعدَّل 6 أيام في الأسبوع، وسيشاركون في حوار مستمر مع ريثي وزملائه المشاركين في الورشة والموجهين المحترفين ذوي الخبرة.

وبحلول نهاية الورشة، سيكون الطلاب قد قاموا بإنتاج ثلاثة إلى خمسة أفلام وثائقية قصيرة، والتي سيتم عرضها للفصل. كمجموعة، سيتم القيام بإعداد استراتيجيات التوزيع. بعد ذلك، وبناءً على تجربتهم الشخصية، يقترح كل طالب فكرة جديدة لفيلم وثائقي آخر. وتنتهي الورشة بتخيُّل أفلام جديدة وتحديد النمط الفردي لكل طالب.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X