أخبار عربية
خلال الاحتفال باليوم الوطني لبلاده.. سفير فيتنام:

دور قطري مهم في المنطقة والعالم

الدوحة- الراية:

أكَّد سعادةُ السيِّد تشان هوك دونغ سفير جمهوريَّة فيتنام الاشتراكية لدى الدولة، أنَّ بلاده تقدر عاليًا الإنجازات التي حققتْها قطرُ في تنفيذ الرؤية الوطنية 2030 على مدى السنوات الماضية. كما أنَّ قطر تلعب دورًا أكثر أهمية في المنطقة والعالم. وتولي حكومة فيتنام أهميةً كبيرة لتطوير العلاقات الثنائية ومواصلة التعاون مع دولة قطر في كافة المحافل الدوليَّة.
جاءَ ذلك في احتفال أقامتْه سفارةُ فيتنام بالدوحة بمُناسبة الذكرى ٧٧ لليوم الوطني لفيتنام، حضره سعادةُ الشَّيخ الدكتور فالح بن ناصر بن أحمد بن علي آل ثاني وزير البيئة والتغيُّر المُناخي، وسعادة السَّفير إبراهيم فخرو مدير إدارة المراسم بوزارة الخارجيَّة، وسعادة السفير علي إبراهيم أحمد عميد السلك الدبلوماسي سفير إريتريا، وعدد من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسيَّة وأبناء الجالية الفيتنامية في الدوحة.
وأكَّدَ سعادةُ السفير الفيتنامي في كلمة للحضور على أنَّ قطر وفيتنام تتمتعان بعلاقات مُمتازة على أساس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة منذ تأسيسها عام 1993. وأضاف: إنَّه بتوجيهات ثاقبة لقادة البلدَين، تم توطيد العلاقات بين قطر وفيتنام وتطويرها من وقت لآخر، وإن الاتصالات وتبادل الزيارات على مختلف المستويات عززت العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، لافتًا إلى أنَّه في الربع الثالث من العام الجاري، قامَ سعادةُ الشَّيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجيَّة بزيارة إلى فيتنام، في حين حضر نائب وزير خارجية فيتنام السيد فام كوانج هيو الحوار السياسي الثنائي في قطر.
ونوَّه السفيرُ في مجال التعاون الاقتصادي، بإدارة الخطوط الجوية القطرية للكثير من الرحلات اليوميَّة المباشرة من الدوحة إلى أكبر ثلاث مدن في فيتنام والعكس، ما يلعب دورًا مهمًا في التقريب بين البلدَين والمساهمة الفعَّالة في تنمية العلاقات الثنائية. كما أطلق بنك قطر الوطني أوَّل مكتب تمثيلي له في فيتنام في عام 2015، لخلْق المزيدِ من الفرص للتعاون التجاري الثنائي في فيتنام. كما يقوم جهاز قطر للاستثمار بشكل فعَّال بالاستثمار في سوق فيتنام، مُشيرًا إلى تعاون شركة فيتنامية في مجال النفط والغاز مع شركة قطر للطاقة.
وأعربَ السفيرُ عن شكره لدولة قطر أميرًا وحكومةً وشعبًا لرعايتها ودعمها المستمر للجالية الفيتنامية التي تفخر بمساهمتها في مسيرة التطوير في قطر، مثل قطاع الغاز المسال، وإنشاء الملاعب الفولاذية، وغيرهما. كما أعربَ عن امتنانه للحكومة القطرية على مساعدتها في توفير اللقاحات والمعدات الطبية للوقاية من وباء “كوفيد-19″، في فيتنام.
وأشارَ سعادةُ السفير الفيتنامي إلى أنَّ عامَي 2022 و2023 سيكونان عامَين مُهمَين للبلدين، حيث ستستضيفُ قطر بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، فيما سيحتفل البلدانِ بالذكرى الثلاثين لتأسيس العلاقات الثنائيَّة في عام 2023.
وأعربَ السفيرُ عن ثقته في أن العلاقات القطرية الفيتنامية ستستمر في التطور في المستقبل، مُؤكِّدًا التزام حكومة فيتنام بالتعاون مع جميع الشركاء والاستمرار في كونها شريكًا موثوقًا به من أجل السَّلام والتعاون والتنمية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X