اخر الاخبار

فعاليات تراثية وثقافية متنوعة لمؤسسة “احتضن الدوحة” بسوق الوكرة خلال كأس العالم

الدوحة ـ قنا:

تستعد مؤسسة “احتضن الدوحة” لتقديم مجموعة من البرامج والفعاليات التراثية والثقافية خلال بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، وذلك في مقر المؤسسة بسوق الوكرة.
وقالت أمل الشمري المدير المؤسس لمؤسسة “احتضن الدوحة”، وهي بيت ثقافي بإدارة قطرية، إن المؤسسة ستقيم برنامجا حافلا بهدف ربط الثقافة بالرياضة لخلق تجربة ثقافية استثنائية أثناء كأس العالم FIFA قطر 2022.
وأضافت، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية “قنا”، أنه تم اختيار مواقيت معينة للفعاليات التي ستقدمها المؤسسة بالتزامن مع بث مباريات كأس العالم، وذلك بإضافة ساعة قبل انطلاق كل مباراة من أجل عرض تجربة ثقافية للزوار الذين يقصدون بيت /احتضن الدوحة/ في سوق الوكرة، حيث يكون الاستقبال بالضيافة القطرية من خلال تقديم القهوة العربية وتعريف الزوار بآداب المجلس القطري، والثقافة القطرية الثرية والضاربة في التاريخ، وتنوير الجمهور المونديالي باللباس القطري التقليدي والحرف اليدوية في البلاد.
وأوضحت الشمري أن الدخول للبيت سيكون بالتذاكر من أجل تفادي الاكتظاظ والمساعدة في التنظيم حتى لا يتم تجاوز الطاقة الاستيعابية، وذلك مراعاة لسلامة وأمن الزوار، وللمساهمة في أن تكون لهم تجربة ثقافية بالموازاة مع الاستمتاع بمشاهدة مباريات كرة القدم في جو استثنائي، منوهة بأن “احتضن الدوحة” يهدف إلى إعطاء فرصة للجماهير من أجل عيش تجربة ثقافية تراثية قطرية بحتة مرفوقة بأكلات من المطبخ التقليدي القطري، حيث إن مدة التجربة ستكون 3 ساعات، متضمنة وقت المباراة.
كما نوهت المدير المؤسس لـ /احتضن الدوحة/ إلى أن لدى المؤسسة شراكة مع مؤسسة الدوحة للأفلام، من أجل عرض أفلام /صنع في قطر/ التي أبدعها المخرجون والكتّاب القطريون، كما يستضيف المجلس العديد من الجلسات الثقافية التي من شأنها تحفيز النقاش البناء والتعرف أكثر على المجتمع القطري، من خلال تنوع المواضيع التي يتم التطرق إليها، ومنها الحديث عن أهمية الضيافة لدى المجتمعات العربية، وضوابط الزي والحدود الاجتماعية، وغير ذلك من المواضيع ذات الصلة.
وتابعت:” كما نمثل مصدراً معتمداً للشركات والمؤسسات المهتمة بتقديم ورش عمل توعوية لموظفيها الجدد عن آداب الأعمال في المجتمع العربي، والتي تسعى لتسهيل الاندماج في مجتمع متعدد الثقافات وتفادي أي صدمة ثقافية محتملة، حيث تشكل المحاضرات والدورات الثقافية فرصة لتعريف الموظفين والعاملين بالتنوع الثقافي قبل بدء العمل في قطر.. وخلال الفترة التي تسبق بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 سنقوم باستضافة سلسلة من ورش العمل والفعاليات التي تهدف إلى جعل دولة قطر في مقدمة مواضيع النقاش”.
من جهتها، قالت شيماء شريف المدير الإداري لمؤسسة /احتضن الدوحة/ في تصريح مماثل لـ/قنا/:” نحن نعيد تعريف ما تعنيه المشاركة العامة والسياحة المستدامة في قطر بالنسبة للتراث الثقافي، حيث نعمل مع المجتمعات التي نمثلها، ونساعدها على مشاركة ثقافتها مع الجماهير بطريقة ممتعة وتفاعلية، ولكن أيضاً بطريقة تجعل هذه المجتمعات تشعر بالتمكين الاقتصادي.. تجربتي في التراث الثقافي وتنمية المجتمع تنبع من الفترة التي قضيتها في مؤسسة قطر كطالبة وموظفة، وإيجاد طريقة للقيام بما أحب”.
جدير بالذكر أن /احتضن الدوحة/ ليست مجرد بيت ثقافي بل هو مكان مضياف يرحب بالزوار من مختلف الجنسيات، ويسعى إلى تمكين المرأة والشباب القطريين، وهو مكان يعرف الزائر بالثقافة القطرية مستخدماً جميع الحواس مما يساعد على فهم المجتمع والثقافة المحلية على أكمل وجه.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X